Accessibility links

صواريخ تستهدف قاعدة "بلد" شمال بغداد.. وفصيل موال لإيران يهدد


طائرة أف-16 في قاعدة بلد الجوية شمال بغداد

أفاد مصدر أمني عراقي، بسقوط ثلاثة صواريخ على قاعدة بلد الجوية، التي تستضيف قوات أميركية شمال بغداد، في وقت مبكر مساء السبت. فيما هددت ميليشيا موالية لإيران باستهداف القواعد الأميركية في العراق.

وأعلن المصدر إصابة ثلاثة عسكريين عراقيين في الهجوم.

وبالتزامن، أكد مصدر أمني لمراسل الحرة في العراق، أن قصفا استهدف معسكرا تابعا للحشد الشعبي على الحدود العراقية السورية.

فيما أصيب ثلاثة مدنيين بجروح، بعد سقوط صاروخ على منزل في منطقة الجادرية ببغداد.

الصور الأولى لقصف استهدف منطقة الجادرية في بغداد
الرجاء الانتظار

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:00:17 0:00

وكانت السفارة الأميركية، أطلقت صافرات الإنذار بعد سماع دوي انفجار قرب المنطقة الخضراء، مساء السبت.

ونقلت وكلة رويترز عن شهود عيان، سماع دوي انفجارين في العاصمة العراقية.

وأفادت وسائل إعلام محلية بسقوط قذيفة هاون في المنطقة الخضراء المحصنة وسط بغداد.

وهدد من يسمى "قائد العمليات الخاصة في كتائب حزب الله العراقية"، باستهداف القواعد التي يتواجد فيها جنود أميركيون وطلب من الأجهزة الأمنية العراقية الابتعاد عنها.

يأتي ذلك بعد يومين على مقتل قائد فيلق القدس، قاسم سليماني، بضربة جوية أميركية، فجر الجمعة، قرب مطار بغداد الدولي، رفقة أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق.

وأعلن البنتاغون أنه "بتوجيهات" من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قام الجيش الأميركي "بعمل دفاعي حاسم لحماية الأفراد الأميركيين في الخارج بقتل قاسم سليماني.

وجاءت الضربة بعد أيام قليلة من قيام أنصار وعناصر من الحشد الشعبي كان المهندس معهم، بمهاجمة مقر السفارة الأميركية في بغداد الثلاثاء، الأمر الذي أثار غضب واشنطن.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG