Accessibility links

ضحايا في هجوم انتحاري في القامشلي


أحد عناصر الأسايش في القامشلي- أرشيف

قتل عنصر من قوات الأمن المحلية (أسايش) التابعة للإدارة الذاتية في شمال شرق سوريا وأصيب آخران، إثر انفجار سيارة مفخخة كان يقودها انتحاري صباح الأحد في مدينة القامشلي بريف الحسكة.

وأفاد مراسل الحرة في شمال سوريا، بأن الانفجار وقع بالقرب من معهد لتدريب المدرسين في حي الأربوية وسط القامشلي.

وأكدت القيادة العامة لقوات الأمن المحلية المدعومة من التحالف الدولي في بيان وقوع التفجير وقالت إن القتيل والمصابين كانوا يعملون على حراسة المعهد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن التفجير أسفر عن سقوط "جرحى بعضهم في حالات خطرة، فضلا عن أضرار مادية في المنطقة".

ولم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وتتهم الإدارة الذاتية خلايا نائمة مرتبطة بتنظيم داعش ومجموعات إرهابية مرتبطة بجهات إقليمية وداخلية، بالسعي إلى زعزعة الأمن و الاستقرار في المنطقة.

XS
SM
MD
LG