Accessibility links

طائرات مسيرة وصواريخ.. قتلى في هجوم حوثي على معسكر للجيش اليمني


مشهد بعد الهجوم على عرض عسكري في عدن اليمنية في 1 أغسطس 2019

قتل عشرات السبت في هجوم للحوثيين المتحالفين مع إيران استهدف معسكر تدريب للجيش اليمني في مدينة مأرب باليمن، حسبما أوردت قناة الإخبارية التلفزيونية السعودية.

وقالت مصادر طبية في اليمن لرويترز إن عدد القتلى يصل إلى 30 عسكريا.

وأفادت مصادر للحرة بأن الهجوم تم بصواريخ وطائرات مسيرة وعدد القتلى تجاوز الـ32 جنديا.

وذكر موقع "مأرب برس" الإخباري اليمني أن "الهجوم استهدف معسكر الاستقبال التدريبي ومعسكر النصر، القريبان من جبال الفرضة التابعة لمديرية نهم، شمال مدينة مأرب".

ونقل الموقع عن مصدر عسكري قوله إن "القتلى والجرحى (50) ينتمون لكتائب ألوية الحماية الرئاسية التي كان يجري اعدادها للنزول إلى عدن".

وفي أغسطس الماضي، استهدف الحوثيون بطائرة مسيّرة وصاروخ بالستي قصير المدى، حفلا استعراضيا وتدريبيا عسكريا في مدينة عدن الجنوبية ما أدى إلى مقتل 36 عسكريا.

وفي السابع من الشهر الجاري أعلن مسؤول عسكري في القوات الموالية للحكومة المعترف بها دوليا في اليمن مقتل 11 جنديا يمينا وجرح أكثر من عشرين آخرين في قصف صاروخي للحوثيين على معسكرهم في محافظة الضالع جنوب اليمن.

وتدور الحرب في اليمن بشكل رئيسي بين الحوثيين، وقوات موالية للحكومة المدعومة من تحالف عسكري بقيادة السعودية والإمارات، منذ أن سيطر الحوثيون على مناطق واسعة في البلاد قبل أكثر من خمس سنوات.

وتسبب النزاع على السلطة في اليمن بمقتل عشرات آلاف الأشخاص، بينهم عدد كبير من المدنيين، بحسب منظمات إنسانية، خصوصا منذ بدء عمليات التحالف ضد المتمردين لوقف تقدمهم في اليمن المجاور للمملكة في مارس 2015.

وإضافة إلى الضحايا، لا يزال هناك 3.3 ملايين نازح، فيما يحتاج 24.1 مليون شخص، أي أكثر من ثلثي السكان، الى مساعدة، بحسب الأمم المتحدة التي تصف الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها الأسوأ في العالم حاليا.

XS
SM
MD
LG