Accessibility links

أمراض يسببها العمل في الطائرة


مضيفات

رغم أن مهن الطيران تجذب الكثير من عشاق السفر والذين يتطلعون للعمل في الخطوط الجوية، إلا أن هناك ثمنا "صحيا" تجب معرفته خصوصا للمرشحين لمهنة المضيفات أو المضيفين.

مزايا العمل كمضيف في الطائرة كثيرة، تتراوح بين قضاء وقت طويل من السنة في رحلات وسفريات، والحصول على تذاكر سفر مجانية للمضيف وأفراد عائلته.

لكن هناك مخاطر صحية للعمل في الطائرة، أوردتها شبكة "سي أن أن" الأميركية، نذكر منها:

  • الأمراض التنفسية

تتعرض المضيفات وطواقم القيادة لأمراض تنفسية بسبب المكيفات التي تشتغل داخل الطائرة طيلة السنة.

وتسبب المكيفات أمراض التنفس المتنوعة مثل انسداد الجيوب الأنفية وإصابة القصبات الهوائية، وبعض الأمراض الصدرية التي قد تصل حد الخطورة.

  • التهابات العينين

يتعرض طاقم الطائرة إلى الجفاف، وتهيج العينين، وانغلاق مجرى التنفس، بسبب تحليق الطائرة على ارتفاعات عالية.

  • نزلات البرد

يتعرض المضيفون لشتى أنواع الاحتكاك مع المسافرين اثناء مرورهم بين المقاعد ما يعزز حظوظ العدوى التي قد تصيب أجهزتهم التنفسية خصوصا في فصل الشتاء.

  • أمراض الجهاز التناسلي

دوام العمل الليلي يمكن أن يسبب ارتباك الساعة البيولوجية، وهو سبب مباشر لتذبذب الدورة الشهرية عند النساء والإجهاد عند الرجال.

وهي عوامل تؤدي إلى اضطراب الهرمونات ما يؤثر على الجهاز التناسلي.

طائرة تظهر في صورة للقمر العملاق في 2018
طائرة تظهر في صورة للقمر العملاق في 2018
  • الصداع

يسبب نقص الأوكسجين في الطائرة، بالإضافة إلى تغير المناخ والبيئة، حالات الصداع النصفي.

  • اضطراب النوم

بالإضافة إلى عملهم ليلا والذي يؤثر على نومهم لساعات طويلة، يرتبك نوم المضيفين وطواقم الخطوط الجوية بسبب فوارق التوقيت عند سفرهم من قارة لأخرى ومن بلد لآخر.

  • بعض السرطانات

يتعرض طاقم الطائرة إلى مستويات إشعاع كوني أعلى من المعتاد، ما قد يتسبب في الكثير من الأورام السرطانية.

XS
SM
MD
LG