Accessibility links

"عارضت انتهاك حقوق الإنسان".. تبرئة روائية تركية من تهم بالإرهاب


تبرئة روائية تركية في قضية إرهاب

قررت محكمة في اسطنبول، الجمعة، تبرئة الروائية التركية أصلي إردوغان من "تهم إرهابية" في ختام محاكمة مثيرة للجدل أثارت قلق الأسرة الدولية، حسبما ذكرت صحافية من وكالة فرانس برس حضرت الجلسة.

وبرأت المحكمة الروائية المقيمة حاليا في ألمانيا والتي جرت محاكمتها لتعاونها مع صحيفة قريبة من الأكراد، من تهم "محاولة المساس بسلامة الدولة" و"الانتماء إلى مجموعة إرهابية" مسلحة، وأمرت بالتخلي عن ملاحقتها بتهمة "الدعاية الإرهابية".

وكانت إردوغان، التي ترجمت كتبها إلى لغات مختلفة، كاتبة متعاونة مع صحيفة أوزجور جوندم المؤيدة للأكراد والتي أُغلقت بعد الانقلاب الفاشل الذي وقع عام 2016 ضد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان.

والروائية إردوغان، لا علاقة لها بالرئيس التركي رجب طيب إردوغان، وكانت قد احتجزت قبل المحاكمة لمدة أربعة أشهر في عام 2016، ثم أُفرج عنها لاحقا.

وهي لم تحضر جلسة الجمعة، لكنها قالت في بيان تلاه محاميها إردال دوغان، إن أعمدتها لم تتضمن أي عنصر عنيف. وأوضحت "أن محتواها السياسي مقصور على انتهاكات حقوق الإنسان" في تركيا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG