Accessibility links

اتهامات لعضو بالليكود مقرب لنتنياهو بتلقي رشى


مظاهرة مناهضة لرئيس الوزراء بنيامين نتانياهو في تل أبيب، منعسكة في نظارات مؤيدة لحزب العمل الإسرائيلي - أ ف ب

قالت وزارة العدل الإسرائيلية الأحد، إن ديفيد بيتان، أحد المقربين من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، سوف يواجه اتهامات بتلقي رشى انتظارا للمثول أمام المدعي العام.

اتهم بيتان، وهو برلماني عضو في حزب الليكود بزعامة نتنياهو، بقبول رشى تزيد عن 286 ألف دولار، كما اتهم بالتزوير وخرق الثقة ومخالفة الضرائب في تسع قضايا مختلفة.

وقعت الجرائم المزعومة أثناء شغل بيتان منصب نائب رئيس بلدية ريشون لتصيون، وهي مدينة في وسط إسرائيل، وعضويته للكنيست الإسرائيلية.

قام نتنياهو بتعيين بيتان مطلع هذا الشهر في منصب وزير الزراعة، لكن بيتان سحب ترشحه بشكل مفاجئ بعد عدة أيام.

في عام 2016، ترأس بيتان الائتلاف البرلماني لحزب نتنياهو، وهو المنصب الذي استقال منه وسط تحقيقات الشرطة.

ونفى بيتان تلقيه رشى.

إلى جانب نتنياهو ووزير الرفاه السابق حاييم كاتس، أصبح بيتان ثالث سياسي في حزب الليكود يواجه اتهامات.

واتهم نتنياهو في نوفمبر بالتزوير وخرق الثقة وتلقي الرشوة في ثلاث قضايا.
ونفى رئيس الوزراء، الذي يسعى لإعادة انتخابه في الثاني من مارس بعد جولتي انتخابات غير حاسمتين في 2019، ارتكاب أي أخطاء.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، طلب نتنياهو من الكنيست تحصينه ضد الملاحقة القضائية.
ومن المتوقع أن تبدأ الإجراءات البرلمانية بناء على هذا الطلب الأسبوع الجاري.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG