Accessibility links

عقوبات أميركية جديدة على قطاع الإنشاءات الإيراني


وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو

قالت وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، إن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على قطاع الإنشاءات في إيران وعلى التجارة في أربع مواد تستخدم في برامجها العسكرية أو النووية.

وقال بيان للمتحدث باسم الخارجية الأميركية إن الوزير بومبيو توصل إلى أن "قطاع الإنشاءات في إيران يخضع لسيطرة الحرس الثوري الإسلامي بشكل مباشر أو غير مباشر" وأضاف البيان أن "أربع مواد (بناء) تستخدم في برامج إيران النووية والعسكرية والصاروخية".

وتابع البيان أن وزير الخارجية الأميركي وبالتشاور مع وزير الخزانة قرر أن "بيع أو توريد أو نقل المعادن الخام ونصف المصنعة والجرافيت والفحم والبرمجيات لأغراض صناعية سيكون خاضعًا للعقوبة إذا كانت هذه المواد تُستخدم في قطاع البناء الإيراني".

وحدد البيان مجموعة من المواد، قال إنها تستخدم في الصناعات النووية والصاروخية الإيرانية ومن بينها "أنابيب الفولاذ، ورقائق المنغنيز".

وتابع البيان "كنتيجة لهذا القرار، فإن بيع أو توريد أو نقل هذه المواد إلى إيران أو منها سيكون خاضعًا للعقوبة (بغض النظر عن الاستخدام النهائي أو المستخدم النهائي)".

وختم البيان أن الولايات المتحدة ومن خلال هذه الإجراءات "تواصل حملة لزيادة الضغط الاقتصادي على النظام الإيراني"، بهدف تغيير سلوكه و"عرقلة جميع المسارات المؤدية إلى حصوله على سلاح نووي وإنهاء رعاية إيران للإرهاب والنشاط الإقليمي الخبيث".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG