Accessibility links

علماء ينجحون بإنتاج أوضح خريطة لدماغ ذبابة


العمل استمر عامين للوصول إلى هذه الخريطة

تمكن علماء من رسم خريطة تفصيلية لحوالي 25 ألف خلية عصبية في دماغ ذبابة الفاكهة، فما أهمية ذلك؟، وإلى أي مدى نحن قريبيون من رسم خريطة دماغ الإنسان؟

يرى البعض أن رسم هذه الخرائط بأدوات عالية التقنية يساعد على تحديد أجزء الدماغ المرتبطة بسلوكيات معينة، لكن هذا المجال لم يحقق نجاحات خارقة حتى الآن في رأي البعض الآخر.

ومؤخرا، تمكن فريق مشترك من باحثين في غوغل ومركز جانيلا للأبحاث التابع لمعهد هوارد هيوز الطبي في ولاية فيرجينا من ابتكار خريطة مفصلة ثلاثية الأبعاد لجزء من دماغ ذبابة الفاكهة، في ما اعتبرت أنها "أكبر خريطة عالية الدقة" لأي حيوان حتى الآن.

ومن خلال برامج كمبيوتر وجهد بشري تم إخراج الخريطة التي توضح مسار 25 ألف خلية عصبية في دماغ هذه الحشرة:

وتغطي خريطة ما يسميه الباحثون اسم"connectome" أي الشبكة العصبية حوالي ثلث دماغ الحشرة، في جزء يعرف باسم hemibrain، وهو جزء مرتبط بمهارات التعلم والطيران والنوم والرؤية.

واستعان الباحثون بذبابة الفاكهة لأن أدمغتها صغيرة نسبيا (حجم بذرة الخشخاش) وتظهر سلوكيات معقدة.

تم تقسيم دماغ ذبابة الفاكهة إلى أجزاء صغيرة يبلغ سمكها 20 ميكرون، أي ما يقرب من ثلث عرض شعرة الإنسان، وبعد ذلك تعرضت هذه الشرائح إلى إلكترونات من مجهر إلكتروني، واستطاع الباحثون الحصول على صور حجمها حوالي 50 تريليون بكسل ثلاثية الأبعاد، تمت معالجتها بواسطة لوغاريتميات تتبعت مسارات كل خلية.

استغرق الأمر عامين ومئات الآلاف من الساعات "للتدقيق" في هذه الخريطة من قبل باحثي المعهد، والتحقق من مسار حوالي 20 مليون وصلة عصبية باستخدام سماعات الواقع الافتراضي وبرامج تحرير ثلاثية الأبعاد متخصصة.

لكن رغم ذلك فإن الخريطة الناتجة تغطي فقط "جزءا" من دماغ ذبابة الفاكهة، يقتصر على 25 ألف خلية عصبية، مع العلم أن دماغها يحتوي كلية على حوالي 100 ألف خلية.

ويوجد في دماغ الإنسان حوالي 86 مليار خلية عصبية، وهو ما يشير إلى أي مدى نحن بعيدون عن إنشاء شبكة كاملة لمسارات أدمغتنا العصبية.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG