Accessibility links

عُمان: لا نتوسط في التوتر المتصاعد في الخليج


السفينة البريطانية ستينا إمبيرو التي احتجزتها إيران في مضيق هرمز

قال الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عمان الأحد إن بلاده لا تقوم بأي جهود وساطة في التوتر المتصاعد بمنطقة الخليج لكنها تجري اتصالات مع "جميع الأطراف" لضمان استقرار الملاحة في مضيق هرمز.

وقال الوزير يوسف بن علوي بن عبد الله للتلفزيون العماني بعد اجتماع مع مسؤولين إيرانيين في طهران "لا نتوسط ولكن نحن في هذه الحالة معنيين أكثر من غيرنا بضمان استقرار الملاحة في مضيق هرمز لذلك نجري اتصالات مع جميع الأطراف"

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قد قال إن المصدر الرئيسي للتوتر في الخليج هو وجود قوات أجنبية، وفق ما أفاد به الموقع الرسمي للرئاسة الإيرانية على الإنترنت.

وأضاف روحاني أن المسؤولية الأساسية لتأمين مضيق هرمز تقع على عاتق إيران وسلطنة عمان.

وقال ثلاثة دبلوماسيين أوروبيين كبار الأسبوع الماضي إن فرنسا وإيطاليا والدنمارك قدمت دعمها المبدئي لخطة بريطانية لتشكيل مهمة بحرية بقيادة أوروبية لضمان سلامة الشحن البحري عبر مضيق هرمز في اقتراح طُرح عقب احتجاز إيران لناقلة ترفع علم بريطانيا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG