Accessibility links

غارات إسرائيلية على مواقع لحماس في غزة


الغارات استهدفت مواقع لحماس

أعلن الجيش الإسرائيلي فجر السبت أنه شن غارات جديدة على غزة بعد إطلاق صواريخ من القطاع باتجاه إسرائيل، على الرغم من اتفاق للتهدئة دخل حيز التنفيذ منذ يومين.

وقال الجيش إن الضربات لم تستهدف مواقع حركة "الجهاد الإسلامي"، بل مواقع لحركة حماس التي تسيطر على القطاع.

وهذه أول مرة يتم استهداف مواقع تابعة لحماس منذ التصعيد الأخير.

ويأتي ذلك بعد أن دوت صفارات الإنذار في مدينة بئر السبع الواقعة في وسط النقب والتجمعات السكنية المحيطة بها.

وأفاد الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي بأن منظومة القبة الحديدية المضادة للصواريخ قصيرة المدى اعترضت قذيفتين أطلقتا من قطاع غزة.

وذكرت مصادر طبية أن 4 أشخاص أصيبوا بجروح خلال هرولتهم إلى الملاجئ عندما أطلقت صفارات الإنذار.

وبدأ التصعيد في القطاع بعدما قتلت إسرائيل أحد كبار قادة حركة "الجهاد الإسلامي" في غزة، معتبرة إياه خطرا وشيكا عليها.

وردت الحركة بإطلاق مئات الصواريخ على إسرائيل عبر الحدود مع القطاع وأجبرت تجمعات سكانية بكاملها على اللجوء إلى الملاجئ. وأصيب عشرات الإسرائيليين لكن لم ترد تقارير عن قتلى.

وأسفرت العملية الإسرائيلية بحسب مسؤولين فلسطينيين عن مقتل 34 فلسطينيا.

وأعلنت حركة "الجهاد الإسلامي" وإسرائيل وقف القتال الخميس، لكن وقفا دائما لإطلاق النار بدا هشا في الوقت الذي اختلف الطرفان فيه على شروطه.





تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG