Accessibility links

"أنتم تخذلوننا".. كلمات مؤثرة لفتاة سويدية أمام قادة العالم


الفتاة السويدية غريتا تونبرغ (16 عاما) خلال كلمتها أمام زعماء العالم بالأمم المتحدة - 23 سبتمبر2019

وجهت الفتاة غريتا تونبرغ رسالة قوية إلى زعماء العالم خلال قمة الأمم المتحدة من أجل المناخ في نيويورك الاثنين، بخصوص أزمة الاحتباس الحراري.

وقالت تونبرغ في خطبتها المؤثرة "سنراقبكم.. هذا كله خطأ، لا ينبغي أن أكون هنا، يجب أن أعود إلى المدرسة، على الجانب الآخر من المحيط".

وأضافت الفتاة في خطابها الذي وجهته لزعماء العالم "لقد سرقتم أحلامي، وطفولتي بكلامكم الفارغ، ومع ذلك أنا واحدة من المحظوظين، إن الناس يعانون، يموتون، النظم الإيكولوجية بأكملها تنهار".

وليست هذه المرة الأولى التي تجذب فيها تونبرغ الأضواء، ففي منتدى دافوس في يناير من هذا العام، هيمنت الفتاة السويدية (16 عاما) على أجواء المنتدى بعد كلمة قوية لها.

وأطلقت الفتاة تونبرغ منذ أغسطس "حركة إضرابية" كل يوم جمعة تتغيب فيها عن المدرسة للاحتجاج على الوضع المناخي أمام مقر البرلمان في بلدها.

وبات لحركتها الإضرابية صدى في أنحاء العالم أجمع حيث يضرب طلاب كثيرون عن الدراسة دفاعا عن قضية المناخ.

وتابعت الفتاة قائلة "أنتم تقولون إنكم تسمعوننا، وأنكم تتفهمون الضرورة الملحة. لكن بغض النظر عن حزني أو غضبي، أنا لا أريد أن أصدق ذلك. لأنكم إذا فهمتم حقا الموقف وفشلتم في التصرف، فستكونون أشرارا. وأنا أرفض أن أصدق."

وسلطت تونبرغ في حديثها الضوء على أحد جوانب الخطة العالمية لمكافحة الاحتباس الحراري، والذي يشمل خفض الانبعاثات بمقدار النصف خلال العشرة أعوام المقبلة.

وعلقت تونبرغ على الخطة بقولها "قد تكون نسبة 50 بالمئة مقبولة بالنسبة لكم.. لكن 50 بالمئة مخاطرة ليست مقبولة بالنسبة لنا (جيلنا)، الذي سيعيش في هذه العواقب".

وتابعت الفتاة ذات الـ 16 ربيعا، "أنتم تخذلوننا، لكن الجيل الجديد بدأ في فهم خيانتكم. إن أعين الأجيال المستقبلية عليكم، وإذا اخترتم أن تخيبوا آمالهم، فأنا أقول إننا لن نسامحكم."

واختتمت تونبرغ كلمتها بقولها "لن ندعكم تهربون بفعلتكم، العالم يستيقظ. والتغيير قادم، سواء أحببتم ذلك أم لا."

XS
SM
MD
LG