Accessibility links

غرينبلات يتوقع انتقادات إسرائيلية وفلسطينية لخطة السلام الأميركية


مبعوث الرئيس دونالد ترامب إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات

قال المبعوث الأميركي الخاص للشرق الأوسط جيسون غرينبلات إن إدارة الرئيس دونالد ترامب تستعد لانتقادات إسرائيلية لعناصر في خطة واشنطن للسلام في الشرق الأوسط التي من المتوقع أن يكشف النقاب عنها قريبا.

وقال غرينبلات في مقابلة مع وكالة "رويترز": "علينا أن ندافع عن الخطة لصالح الإسرائيليين والفلسطينيين. نحن مستعدون للانتقادات من جميع الأطراف، لكننا نعتقد أن هذا أفضل سبيل للتحرك إلى الأمام بالنسبة للجميع".

وأوضح أن الجانبين سيجدان ما سيعجبهما وما لن يعجبهما في الخطة.

وفي تعليقه عن رفض إسرائيلي لتقديم تنازلات، قال المبعوث إن الولايات المتحدة ستوصي بتقديم تنازلات لكنها لن تسعى لفرض اتفاق.

وأكد أن "على الطرفين أن يقررا ما إذا كانت الخطة تناسبهما وستجعل حياتهما أفضل".

ورأى غرينبلات أن الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني لديهما القدرة على تقديم تنازلات، لكنه أشار إلى أنه "لا تنازلات بشأن احتياجات إسرائيل الأمنية".

وأضاف أن المفاوضين الأميركيين دخلوا "مرحلة ما قبل تدشين" الخطة، لكنه امتنع عن تحديد إطار زمني، واكتفى بالقول إنه لن يتم الإعلان عنها في الجمعية العامة للأمم المتحدة التي ستجتمع في نيويورك هذا الشهر، ولم يقدم أية تفاصيل بشأنها.

وقال في المقابلة إن إدارة ترامب تأمل في أن تدعم السعودية وحلفاؤها العرب الآخرون خطتها للسلام بمجرد إطلاقها، لكنها لا تتوقع منهم "محاولة دفع الفلسطينيين إلى اتفاق لا يريده الفلسطينيون".

وأكد المبعوث الأميركي أهمية الشق الاقتصادي من الخطة قائلا إن "الاقتصاد الناجح أمر حاسم بالنسبة للفلسطينيين".

وكان مسؤول كبير في البيت الأبيض قد أبلغ قناة "الحرة" مؤخرا أن غرينبلات ومستشار الرئيس جاريد كوشنر ينسقان حاليا مع مجلس الأمن القومي ووزارة الخارجية لوضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل الخطة.

XS
SM
MD
LG