Accessibility links

غوارديولا يرفض اتهامات صينية بـ"الغرور"


بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي الإنكليزي

دافع بيب غوارديولا بحماس عن مانشستر سيتي ولاعبيه عقب الانتقادات التي وجهتها وسائل إعلام صينية لناديه ووصفته "بالغرور" أثناء مشاركة بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في كأس آسيا الودية الأسبوع الماضي في نانجينغ وشنغهاي.

وتعرض بطل الدوري الممتاز، الذي شارك في بطولة ودية ضمت أندية نيوكاسل يونايتد ولفرهامبتون واندرارز ووست هام يونايتد، لانتقادات في وكالة الأنباء الصينية الرسمية (شينخوا) التي زعمت أن غوارديولا ولاعبيه "افتقدوا الحماس" خلال فترة إقامتهم في الصين التي امتدت خمسة أيام.

وقال مدرب برشلونة وبايرن ميونيخ السابق في هونك كونك قبل مواجهة فريق كيتشي المحلي الأربعاء إن النادي خاض تجربة إيجابية خلال جولته الآسيوية حتى الآن.

وأضاف غوارديولا "لا اتفق مع ما يتردد ويمكن قول إن ذلك ليس حقيقيا. حتى تقول مثل هذا الكلام ينبغي عليك أن تعلم بالضبط ماذا يجري داخل نادينا".

  • "اللاعبون قضوا وقتا ممتعا للغاية في شنغهاي. حضروا كافة الفعاليات التجارية مع الناس هنا في الصين. كل من قابلناه في فندق إقامة الفريق تعاملنا معه باحترام ووقع اللاعبون على كل ما طلبته الجماهير وكذلك التقطوا الصور معهم. كل ما طلبته الجماهير كنا مستعدين لتلبيته".
  • "أدرك أن قدومنا إلى هنا تجربة مميزة لنا. من الصعب الحضور إلى آسيا خلال الموسم والتعامل مع ثقافة مختلفة والذهاب للمطاعم والتعامل مع الناس. من المدهش السفر والتعرف على الشعوب الأخرى".
  • "لا أفهم كيف يمكن للناس قول ذلك. ربما كان أحد الصحفيين منزعجا لا أدري لماذا. لكن هذا بعيد تماما عن الواقع".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG