Accessibility links

ديالى.. تهجير بدوافع طائفية


عناصر أمن تابعة للحكومة العراقية في محافظة ديالى. أرشيفية

تتوالى أنباء التهجير القسري بدوافع طائفية في منطقة أبي صيدا في محافظة ديالى وتزداد المخاوف بين الأهالي من عمليات اغتيال تقودها فصائل مسلحة خارجة عن القانون تهدف لإحداث تغيير ديمغرافي في المنطقة.

وتعاني مناطق شرق ديالى من عمليات الاغتيال التي لا تحرك القوات الأمنية العراقية ساكنا أمامها، ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة خمسة آخرين خلال الأيام القليلة الماضية.

فصائل مسلحة خارجة عن القانون في ديالى
الرجاء الانتظار

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:02:26 0:00

وتنشط في قرى أبو خنازير والمحولة والمخيسة هذه الجماعات الخارجة عن القانون والتي تستهدف ضحاياها بناء على اعتبارات طائفية.

ووصلت أخيرا لجنة تمثل العمليات المشتركة والقوات البرية والتقت عوائل الضحايا وأبناء القرى الذين طالبو بتعزيزات أمنية وتفعيل سلطة القانون.

وقال رئيس مجلس محافظة ديالى علي الدايني إن "عناصر داعش قليلين في المنطقة وما يجري من توتر هو سببه الجماعات المسلحة التابعة لأحزاب متنفذة تدعهما عشائر لها سطوة أقوى من القانون في ديالى".

من جانبه نفى الحشد الشعبي في بيان رسمي وجود مقر له أو قوات في المنطقة، عازيا ما حدث من توتر أمني ونزوح الأهالي إلى صراع عشائري.

وتتصاعد دعوات الأهالي للحكومة العراقية بالتدخل لحمايتهم والحد من سطوة الفصائل المسلحة التابعة لأحزاب نافذة.

المصدر: الحرة عراق

XS
SM
MD
LG