Accessibility links

فيديو .. حادث ينهي حياة درّاج في جائزة ماليزيا الكبرى


وفاة دراج إندونيسي على هامش الجائزة الكبرى في ماليزيا

لقي الدراج الإندونيسي الشاب أفريدزا موناندار مصرعه السبت في حادث خلال سباق مخصص للمواهب الآسيوية، أقيم على هامش جائزة ماليزيا الكبرى لبطولة العالم للدراجات النارية، بحسب ما أفاد المنظمون.

وأوضح المنظمون في بيان أن "الحادث وقع في اللفة الأولى عند المنعطف العاشر، وتم إيقاف السباق على الفور"، مشيرين إلى أن الدراج البالغ من العمر 20 عاما "تلقى الإسعافات الأولية على جانب الحلبة قبل أن ينقل في طائرة مروحية إلى المستشفى في كوالالمبور".

وأضافوا "على رغم جهود الفرق الطبية على الحلبة وفي المستشفى، توفي موناندار متأثرا بجروحه بعد وقت قصير" من وصوله إلى المستشفى.


وأشار المنظمون الى أن السائقين المشاركين في المسابقة الآسيوية، صوتوا بالإجماع لصالح إقامة السباق الثاني المقرر الأحد تحية لزميلهم الراحل. كما سيتم الوقوف دقيقة صمت حدادا قبل انطلاق السباقات الثلاثة لبطولة العالم في فئات موتو جي بي، موتو 2، وموتو 3.

وعلق الإسباني مارك ماركيز الذي حسم في وقت سابق هذا الشهر لقبه العالمي السادس في فئة موتو جي، على وفاة موناندار بتغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر" جاء فيها "حزين من أجل الدراجات النارية".

ويخصص سباق "آسيا تالنت كاب" ("كأس آسيا للمواهب") للدراجين الشبان من آسيا وأوقيانيا، ويخاض على دراجات الفئة الثالثة، ويعد من المراحل الاختبارية للسائقين الساعين إلى خوض غمار الفئات الأهم.

وكان موناندار يحتل قبل وفاته المركز الثالث في ترتيب هذه الكأس بعد فوزه في سباقين هذا الموسم وحلوله ثانيا في سباقين أيضا.

وتأتي وفاة الدراج الإندونيسي بعد أسابيع من وفاة السائق الفرنسي أنطوان هوبير في حادث على حلبة سبا فرانكورشان البلجيكية خلال سباق ضمن بطولة العالم للفورمولا 2، أواخر أغسطس الماضي.

XS
SM
MD
LG