Accessibility links

فيروس كورونا.. الخطر قد يأتي من هاتفك


هلع في عواصم عالمية من انتشار فيروس كورونا المستجد- الصورة من محطة قطارات في العاصمة الماليزية كوالالمبور- 10 فبراير 2020

حذرت وزارة الصحة السنغافورية أن الهاتف المحمول قد يكون أخطر من عدم ارتداء القناع الواقي في نقل عدوى فيروس كورونا المستجد، بحسب رأي طبي قدمه أطباء في الوزارة.

وأشار الأطباء إلى أن القناع الواقي ليس وسيلة فعالة في الحماية من الفيروس، إذ لا يوجد دليل على أن الفيروس ينتقل في الهواء، وفق ما نقل مدير الخدمات الطبية بوزارة الصحة السنغافورية.

وقالت صحيفة "ساوث تشاينا بوتس" إن الهواتف تعد من أقذر ما يحمله الناس في أيديهم، وغالبا ما يقربونها من عيونهم، أو أنوفهم أو شفاههم ما يجعلهم عرضة للخطر.

ونصح الأطباء بضرورة تنظيف الهاتف باستمرار، وارتداء قناع واق عند مغادرة المنزل وتجنب الاختلاط في الأماكن العامة لتجنب العدوى بالفيروس.

وأوضحوا أن الالتزام بهذه الإجراءات يمكن أن يوقف انتشار الفيروس في غضون أسبوعين.

وأضاف الأطباء أنه يتعين على من نفدت منه الأقنعة أن يصنع أقنعة جديدة من القماش أو الأوشحة أو الورق، لخلق حاجز حماية عند التفاعل في أماكن متقاربة مع الآخرين، علماً أن بعض حاملي المرض لم تظهر عليهم أعراض بعد.

واكتشفت المئات من الإصابات في أكثر من 20 دولة ومنطقة خارج بر الصين الرئيسي، وتوفي شخصان جراء الإصابة بالفيروس خارج الصين واحد في هونج كونج والآخر في الفلبين.

وطلبت منظمة الصحة العالمية من الدول أن تعتبر فيروس كورونا "العدو رقم واحد للبشرية" وأن تبذل كل ما في وسعها لمكافحة الفيروس الذي سمي مؤخرا كوفيد-19.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG