Accessibility links

فيروس كورونا.. طريقة جديدة للتشخيص تكشف الحجم الحقيقي للكارثة


تسجيل ارتفاع عدد الإصابات بعد بدء استخدام طريقة التشخيص الجديدة

أعلنت الصين، الخميس، تسجيل عدد قياسي من الإصابات بفيروس كورونا بعد بدء استخدام طريقة جديدة في التشخيص، فيما حذر خبراء من أن العدد مرشح إلى الإرتفاع أكثر لسرعة الطريقة الجديدة في الكشف عن الفيروس.

وبدأ المسؤولون في الصين وخاصة في إقليم هوبي استخدام طريقة فحص بالأشعة المقطعية بالكمبيوتر لرصد مؤشرات الإصابة بالفيروس.

وكان الإقليم يسمح فيما سبق بتأكيد الإصابة بالعدوى عن طريق اختبارات الحمض النووي الريبوزي وهو ما كان يستغرق أياما لمعرفة النتيجة.

وقالت لجنة الصحة في هوبي إن الفحص بالأشعة المقطعية الذي يكشف العدوى في الرئتين يساعد المرضى على تلقي العلاج بأسرع وقت ممكن ويحسن فرص الشفاء.

وتوقع خبراء أن ترتفع عدد الإصابات المسجلة بعد بدء اعتماد طريقة التشخيص الجديدة.

وبعد بدء استخدام طريقة فحص بالأشعة المقطعية بالكمبيوتر، أعلن إقليم هوبي زيادة عدد المصابين بمقدار 14840 حالة يوم الخميس مقارنة مع 2015 حالة في جميع أنحاء البلاد الأربعاء.

وأعلن إقليم هوبي، بؤرة تفشي فيروس كورونا في الصين، زيادة عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس بمستوى قياسي بعد استخدام طريقة الأشعة.

وقال مسؤولو الصحة في إقليم هوبي إن 242 شخصا توفوا بسبب الإصابة بالفيروس يوم الأربعاء وهي أعلى زيادة يومية في عدد الوفيات منذ رصد التفشي في ديسمبر.

وبهذا ترتفع الوفيات في الإقليم إلى 1310 حالات. وكانت أحدث زيادة يومية في الوفيات في العاشر من فبراير شباط وبلغت 103 أشخاص.

وذكرت منظمة الصحة العالمية يوم الأربعاء أن عدد حالات العدوى في الصين استقر لكن من السابق لأوانه القول إن الوباء يتباطأ.

واكتشفت المئات من الإصابات في أكثر من 20 دولة ومنطقة خارج بر الصين الرئيسي، وتوفي شخصان جراء الإصابة بالفيروس خارج الصين واحد في هونج كونج والآخر في الفلبين.

وطلبت منظمة الصحة العالمية من الدول أن تعتبر فيروس كورونا "العدو رقم واحد للبشرية" وأن تبذل كل ما في وسعها لمكافحة الفيروس الذي سمي مؤخرا كوفيد-19.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG