Accessibility links

فيروس كورونا.. واشنطن توصي رعاياها بـ"عدم السفر" إلى الصين


الولايات المتحدة تطلب من رعاياها عدم السفر إلى الصين

أوصت وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، المواطنين الأميركيين بـ"عدم السفر" إلى الصين، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد الذي أودى بحياة اكثر من 200 شخص حتى الآن.

ورفعت الوزارة تحذيرها من السفر، مساء الخميس، إلى المستوى الرابع.

يأتي ذلك بعدما قررت منظمة الصحة العالمية اعتبار المرض، الذي ينتشر بسرعة، مصدر قلق عالمي للصحة.

وقالت الوزارة إن على الأميركيين "الموجودين حاليا في الصين درس إمكانية مغادرة البلاد باستخدام الوسائل التجارية".

كما طلبت الوزارة، على موقعها الإلكتروني، من جميع الموظفين غير الأساسيين في الإدارة الأميركية، تأجيل سفرهم إلى الصين بسبب فيروس كورونا المستجد.

ويوم الأربعاء تم ترحيل نحو 210 أميركيا من مدينة ووهان مركز ظهور المرض، في أول رحلة اجلاء من المدينة الموبوءة.

وتخطط الولايات المتحدة لإجلاء المزيد من الأميركيين بالطائرات في الأسبوع القادم، في الوقت الذي علقت فيه بعض شركات الطيران التجارية وخطوط الرحلات البحرية رحلاتها من الصين وإليها.

وأعلنت السلطات الصحية الأميركية، الخميس، تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورنا المستجد عن طريق العدوى من شخص لآخر.

وتم تأكيد أول حالة إصابة من هذا النوع لرجل يقطن مدينة شيكاغو بولاية إلينوي كانت زوجته، وهي في الستينيات من عمرها، أصيبت بالفيروس بعد عودتها من رحلة إلى مدينة ووهان الصينية مركز الوباء.

وتسبب فيروس كورونا المستجد حتى الآن في وفاة 213 شخصا على الأقل، جميعهم في الصين، وإصابة آلاف آخرين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG