Accessibility links

فيسبوك يحظر متشددين أميركيين


مستخدمو هواتف أمام شعار فيسبوك

حظر فيسبوك بشكل دائم عددا من حسابات قادة أقصى اليمين المتطرف وشخصيات معادية للسامية، بحسب ما أعلنت الشركة الخميس، بعد ضغط متزايد من المنظمات الحقوقية على الشركة لتنفيذ سياستها بشأن "خطاب الكراهية".

ومن بين الأشخاص المحظورين من كل من تطبيقي فيسبوك وإنستغرام أليكس جونز مالك إذاعة "إنفو وارز"، وزعيم حركة "أمة الإسلام" لويس فارخان والمؤلف والمعلق اليميني المتطرف ميلو يانوبولوس، ولورا لومير، "لخطورتهم".

وحظرت الشركة الحسابات الشخصية وصفحات المعجبين والمجموعات المرتبطة بهذه الشخصيات، بعد إعادتهم لنشر محتوى يحض على العنف والكراهية.

وكان قد تم حظر إذاعة "إنفو وارز" من على تطبيق فيسبوك في آب/أغسطس الماضي، لكنهما ظلا على تطبيق انستغرام، الذي تملكه شركة فيسبوك.

وقالت فيسبوك في بيان إنها تحظر بشكل دائم الأشخاص أو المنظمات التي تروج للعنف والكراهية بغض النظر عن الأيديولوجيا، مشيرة إلى أن "عملية التقييم واسعة النطاق".

وتقول جماعات مدافعة عن الحقوق المدنية إن شركات التواصل الاجتماعي العملاقة أخفقت في التصدي للتطرف وهو ما تم تسليط الضوء عليه الشهر الماضي بعد أن بث متعصب للعرق الأبيض مقطعا مصورا لهجومه على مسجدين في مدينة كرايستشيرش في نيوزيلندا.

XS
SM
MD
LG