Accessibility links

"في البداية داعش والآن أردوغان".. الحرة ترصد أوضاع النازحين في كوباني


نازحون من بلدة عين العرب شمالي سوريا

تسببت العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا، الأربعاء، في نزوح عشرات آلاف المدنيين من المدن والقرى شمالي سوريا وسط أوضاع إنسانية صعبة.

وقدرت الأمم المتحدة نزوح مئة ألف مدني من مناطق حدودية منذ بدء الهجوم التركي.

وقالت منظمة الأغذية العالمية السبت إن "المزيد من الأشخاص يغادرون (مناطقهم) بشكل يومي، والأعداد إلى ازدياد".

وحذرت منظمات دولية من كارثة إنسانية وشيكة في شمال شرق سوريا. ونبهت 14 منظمة إغاثة دولية في بيان مشترك من أن تصاعد العنف قد يؤدي إلى تعليق تقديمها للمساعدات.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، باتت مناطق تعرضت للقصف أو تدور اشتباكات في محيطها بين القوات التركية والمقاتلين الأكراد شبه خالية من سكانها، خصوصاً في المنطقة الممتدة من رأس العين (الحسكة) حتى تل أبيض (الرقة).

بعض النازحين الذين فروا من مدينة كوباني (عين العرب) توجهوا لريف تل أبيض حيث تقع قاعدة عسكرية أميركية يعتقد هؤلاء أنها قد تكون بمنأى عن القصف التركي، وافترش بعضهم الأرض فيما وجد آخرون مبان مهجورة جعلوها مساكن مؤقتة لهم.

وتقول إحدى النازحات ومن حولها أطفالها الثلاثة "نحن نفترش التراب وننام في العراء الأطفال خرجوا بلا أحذية بلا لباس .... هم جياع ...ماذا نقول أصبحنا في العراء منذ ثلاثة أيام ونحن في العراء لا أحد ينظر إلينا يتذكرنا...لم يعد هناك كلام".

نازحون من كوباني: لا أحد ينظر إلى حالنا
الرجاء الانتظار

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:00:59 0:00

ويتوقع محللون أن يقتصر الهجوم التركي في مرحلة أولى على المنطقة الممتدة بين رأس العين وتل أبيض ذات الغالبية العربية خلافا لغالبية المناطق الحدودية الأخرى ذات الغالبية الكردية. ويبلغ طول هذه المنطقة أكثر من مئة كيلومتر.

وسيطرت القوات التركية منذ بدء هجومها وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان على 23 قرية حدودية، غالبيتها في محيط تل أبيض.

ومع سقوط عشرة قتلى مدنيين الجمعة بنيران القوات التركية والمقاتلين الموالين لها، بحسب المرصد، بلغت حصيلة القتلى في الهجوم التركي إلى 28 مدنيا، فضلا عن 74 مقاتلا من قوات سوريا الديموقراطية.

وتتحدث نازحة أخرى عن أوضاع النازحين في شمالي سوريا بالقول: "إلى متى سنبقى نحنا الكرد تحت الظلم...ما هذا الظلم الذي يقع علينا في البداية كان داعش والآن أردوغان".

XS
SM
MD
LG