Accessibility links

قتلى بانفجار سيارة ملغومة في أفغانستان


قوات الأمن الأفغانية في موقع التفجير - 13 نوفمبر 2019

قتل 12 شخصا، بينهم أطفال، إثر انفجار سيارة ملغومة في العاصمة الأفغانية وقت الذروة صباح اليوم الأربعاء مستهدفا موكبا لشركة أمن خاصة، وفقا لمسؤولين.

لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن طالبان وتنظيم "داعش" ينشطان في العاصمة، وأعلنا مسؤوليتهما عن هجمات سابقة في كابول.

من جانبه قال نصرت رحيمي، المتحدث باسم وزارة الداخلية، إن الانفجار وقع في منطقة قصبة بالدائرة 15 في كابول. وذكر أن الشركة الأمنية المستهدفة تدعى "غارد آ وورلد".

دخان يتصاعد من موق الانفجار في العاصمة الأفغانية كابول - 13 نوفمبر 2019
دخان يتصاعد من موق الانفجار في العاصمة الأفغانية كابول - 13 نوفمبر 2019

أسفر الانفجار أيضا عن إصابة عشرين شخصا بينهم أربعة من العاملين الأجانب في الشركة، وفقا لما قاله رحيمي، لكنه رفض الإفصاح عن جنسيات الأجانب المصابين. ووردت أنباء نشرت في أعقاب الهجوم بأن سبعة أشخاص قتلوا، لكن متحدثة باسم الوزارة، مروة أميني، لاحقا أعلنت حصيلة القتلى المحدثة في تغريدة على تويتر.

وأضاف رحيمي أن سيارة تابعة للشركة، وسيارتين خاصتين دمرت في الهجوم، وأن رجال التحقيق يواصلون عملهم في مكان الحادث.

سُمع دوي صافرات سيارات الإسعاف في المنطقة، وارتفعت أعمدة دخان عملاقة من مكان الانفجار.

ومن بين الضحايا الطفلة دنيا، 12 عاما، وشقيقها، 7 أعوام، اللذان كانا في طريقهما إلى المدرسة. كان الطفلان يسيران مع والدهما عندما انفجرت السيارة. أصيب الوالد بشكل بالغ وفقد ساقا ويدا، حيث تم نقله إلى مستشفى، وفقا للأنباء المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي.

تسيطر طالبان على مساحة شاسعة من أفغانستان وتشن هجمات شبه يومية تستهدف بالأساس قوات أمنية أو موظفين حكوميين لكنها تسفر أيضا عن مقتل عشرات المدنيين.

وفي أعمال عنف أخرى، قُتل أربعة جنود أفغان مساء الاثنين في غارة جوية شنتها القوات الأمريكية في ولاية لوغار شرقي البلاد، حسبما قال أنور خان إسحاق زاي، حاكم الولاية. وأصيب ستة جنود آخرين في الهجوم الذي وقع قرب مدينة بولي علم، عاصمة الولاية.

وقال إسحاق زاي إن الغارة وقعت في الوقت الذي كانت تجري فيه معركة مسلحة بين الجيش ومسلحي طالبان في المنطقة، مضيفا أن التحقيق بدأ في الغارة التي أسفرت عن مقتل وإصابة جنود أفغان عن طريق الخطأ.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG