Accessibility links

قتلى في غارة جوية باليمن.. وجسر جوي طبي للمدنيين


هاربون من جحيم الحرب في اليمن

قتل سبعة مدنيين في غارة جوية الأحد نسبت إلى التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن.

وقالت قناة المسيرة التلفزيونية التابعة للمتمردين الحوثيين أن الغارة وقعت في منطقة حوران في محافظة البيضاء وسط اليمن، وأدت إلى مقتل رجل وأربع نساء بالإضافة إلى طفلين.

بينما أوردت وكالة سبأ للأنباء التابعة للمتمردين الحوثيين أن 10 أشخاص على الأقل قتلوا في الغارة الجوية.

من جهة أخرى، أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية عن اتفاق مع الحكومة التي تقودها جماعة الحوثيين في اليمن لإقامة "جسر جوي طبي" لإجلاء المدنيين لتلقي العلاج الطبي.

ويشمل الجسر الجوي كل من يعاني من مشاكل صحية مزمنة وحرجة مثل السرطان أو مشاكل في الكلى.

وذكر مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أن المنسقة في اليمن، ليز غراندي، وقعت اتفاقا مع السلطات في صنعاء للسماح بنقل المرضى المصابين بأمراض خطرة، عبر رحلات جوية مستأجرة، إلى منشأة طبية مجهزة للتعامل مع مثل هذه الحالات.

وقال ممثل منظمة الصحة العالمية في اليمن، الدكتور نيفيو زاغاريا، إنه تم الاتفاق على اتفاق يتألف من 12 "بندا".

وستقوم منظمة الصحة العالمية بتحديد الإجراءات المتعلقة بالجسر الجوي، والذي سيعمل "لفترة تجريبية" مدتها ستة أشهر أول الأمر.

وأوقعت الحرب في اليمن أكثر من عشرة آلاف قتيل منذ تدخل التحالف في 2015 وتسببت بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ تهدد المجاعة ملايين اليمنيين.

XS
SM
MD
LG