Accessibility links

"استمرار المعارك".. المرصد السوري: 720 قتيلا حصيلة الاتفاق بين أردوغان وبوتين


وسط استمرار القصف الجوي من قبل طائرات حربية روسية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن المعارك مستمرة بوتيرة عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل وهيئة تحرير الشام من جانب آخر، على محاور عدة بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وأشار المرصد إلى استمرار القصف الجوي من قبل طائرات حربية روسية، بالإضافة لطائرات النظام الحربية.

وأوضح المرصد أنه بعد 4 أيام من معارك الكر والفر جنوب شرقي إدلب، عادت خريطة السيطرة إلى ما كانت عليه، وخلفت 135 قتيلا من قوات النظام والفصائل والجهاديين.

وقال المرصد إن حصيلة القتلى بلغت 720 قتيل منذ اتفاق بوتين- أردوغان الأخير في 31 أغسطس الماضي.

وأضاف أن بين القتلى أطفالا سطقوا في غارات طائرات النظام وطائرات القوات الروسية.

ووفقا للمرصد ارتفع أيضا عدد من قتلوا منذُ بدء التصعيد الأعنف على الإطلاق ضمن منطقة "خفض التصعيد" في 30 أبريل الماضي، وحتى اليوم الثلاثاء إلى 4821 شخص.

وقال أنه وثق خلال الفترة الممتدة من 15 فبراير 2019، وهو تاريخ اجتماع "روحاني – أردوغان – بوتين" وحتى الأول من ديسمبر، مقتل5347 شخصا في مناطق الهدنة الروسية – التركية.

يذكر أن تركيا والفصائل السورية الموالية لها أطلقت في التاسع من أكتوبر هجوما ضد المقاتلين الأكراد، قبل أن تعلقه في 23 أكتوبر بعد وساطة أميركية.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG