Accessibility links

قداس خاص الأحد في سريلانكا


نقطة تفتيش للجيش في العاصمة السريلانكية

قررت الكنيسة الكاثوليكية في سريلانكا إقامة قداس خاص الأحد ينقله التلفزيون بعد أن ألغت القداديس العامة في الكنائس خشية اعتداءات جديدة بعد هجمات عيد الفصح.

وأعلن الأب إدموند تيلاكاراتني تعليق القداديس للأسبوع الثاني على التوالي وسط مخاوف من تكرار الهجمات الإرهابية، لكن قداسا يرأسه رئيس أساقفة كولومبو الكاردينال مالكولم رانجيث سينقله التلفزيون الرسمي.

والأحد الماضي بعد أسبوع من هجمات عيد الفصح، تم إلغاء جميع القداديس العامة وترأس الكاردينال رانجيث حفل تأبين خاصا للضحايا تم بثه مباشرة على شاشة التلفزيون.

واستهدفت سلسلة الاعتداءات ثلاث كنائس وثلاثة فنادق ما أسفر عن مقتل 257 شخصا في 21 نيسان/أبريل الماضي.

وذكرت الشرطة أنها عززت من عمليات البحث والتفتيش خلال عطلة نهاية الأسبوع قبل إعادة فتح المدارس العامة بعد إجازة عيد الفصح المطولة.

وقال المتحدث باسم الشرطة روان غوناسيكيرا "لن نسمح بتوقف أي سيارات قرب المدارس العامة بعد ظهر الأحد"، مضيفا أنه "سيتم تكثيف عمليات البحث كجزء من التعزيزات الأمنية".

ونشرت السلطات حراسا خارج الكنائس والمعابد البوذية والمساجد في جميع أنحاء البلاد منذ الهجمات، وصادرت كميات قليلة من المتفجرات والأسلحة والسيوف والخناجر في حملات لمصادرة الأسلحة.

XS
SM
MD
LG