Accessibility links

قد تحل أزمة المناخ.. بكتريا معدّلة "تأكل" ثاني أكسيد الكربون


بكتريا "إيه كولاي"

تمكن باحثون في إسرائيل من إنتاج بكتريا معدلة وراثيا تتغذى على ثاني أكسيد الكربون، ما يمكن أن يساعد على تقليل الاحتباس الحراري جراء انبعاثات الكربون.

وقام الباحثون في معهد وايزمان للعلوم باكتشاف البكتريا التي يمكنها أن تتغذى على ثاني أكسيد الكربون بدلا من السكر.

وقالت مجلة نييتشر أن هذا الاكتشاف يمكن أن يساعد في المستقبل على إيجاد كربون عضوي لإنتاج الوقود الحيوي أو الطعام، الذي يحتوي كميات أقل من من انبعاثات الكربون، وهو ما قد يساعد أيضا على إزالة ثاني أكسيد الكربون من الهواء.

ووصفت وسائل إعلام الاكتشاف بأنه "خرق علمي وعلامة فارقة" بعد أن أمكن للعلماء تدريب بكتريا "إيه كولاي" على الاعتماد على ثاني أكسد الكربون بدلا من السكر، واستطاعت بالفعل بعد تجارب استمرت سنوات عديدة تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى كربون عضوي.

وقال قائد فريق البحث رون ميلو: "كان مختبرنا أول من اتبع فكرة تغيير نظام غذائي يأكل المواد العضوية لتحويله إلى نظام يعتمد على الهواء... بدا الأمر مستحيلا في البداية، لكنه علمنا العديد من الدروس على طول الطريق، وفي النهاية أظهرنا أنه يمكن القيام به بالفعل".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG