Accessibility links

فيديو قمرة الطائر.. الطيار ينفي مطالبة محمد رمضان بـ 9.5 ملايين جنيه


صورة من المقطع الذي نشره محمد رمضان

قضية لقطة الفيديو التي نشرها الفنان المصري محمد رمضان من داخل قمرة طائرة، لا تزال تتفاعل بعدما زعم رمضان أن كابتن الطائرة طالبه بدفع تسعة ملايين ونصف مليون جنيه تعويضا عن فقدانه عمله كطيار بعد نشر الفيديو.

المبلغ الذي يعادل نحو 60 ألف دولار أميركي قد يجعل الفيديو الذي لا يتعدى ثواني معدودة، أغلى ما صوره رمضان لنفسه على الإطلاق.

أغلى ما صوره محمد رمضان قد يتسبب فيديو قصير لا يتعدى ثواني معدودة للفنان المصري محمد رمضان وهو يقود طائرة في الجو، في دفع مبلغ كبير من المال، مما قد يجعلها أغلى لقطة في حياته.

وأكد الكابتن طيار أشرف أبو اليسر قرار سلطات الطيران المدني في مصر بحسب رخصته نهائيا وإيقافه مدى الحياة.

وقال أبو اليسر في فيديو بثه على مواقع التواصل الاجتماعي الأحد إن الطائرة خاصة وصغيرة، ولم يكن هناك حاجز بين الركاب وقمرة القيادة.

وأضاف أن محمد "رمضان استغل ذهاب مساعد الطيار إلى دورة المياه وخلو مقعده من أجل مطالبتي بالجلوس مكانه للحظة والتقاط صورة له، لكنني أكدت له بأن هذا غير مسموح فأكد لي بأنه لن يريها لأحد وأنها من أجل ابنه فقط، لكنني فوجئت بنشرها".

وبعد تصاعد الجدل حول القضية، تعهد الفنان محمد رمضان الأحد بعدم التخلي عن مسؤوليته تجاه الطيار وأنه سيحاول حل الأزمة"، وطلب من الطيار إرسال سيرته الذاتية لمساعدته في إيجاد عمل. لكن رمضان عاد ونشر فيديو على صفحته في فيسبوك، الثلاثاء، معلنا أن الطيار طالبه بتعويض مالي قده 9.5 ملايين جنيه.

الطيار أبو اليسر نفى المطالبة بأي أموال،وأوضح أن عدم إرساله سيرته الذاتية يعود إلى أن حادثة الفيديو أدت إلى حرمانه من ممارسة المهنة مدى الحياة "سواء في الشركة التي كنت أعمل فيها ولا أي شركة أخرى".

وأضاف قوله "بصفتي راجل كنت في القوات الجوية قبل ذلك فلا تاريخي ووضعي يسمحان بذلك".

ونشر مغرد صورا لعدد من الفنانين وهم داخل قمرات قيادة طائرات مختلفة، متسائلا لماذا تم إيقاف الطيار في حالة محمد رمضان، ورد عليه آخر بأن في الصور الأخرى لم تكن الطائرة في وضع الطيران، ولم يكن الفنانون على مقعد الطيار.

أما الفنان محمد رمضان فحذف الفيديو الذي كان يطلب فيه من جمهوره على مواقع التواصل الاجتماعي الحكم في الأزمة، وبمطالبة الطيار بتعويض مالي.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG