Accessibility links

قرونه على الرقبة!


ديناصور برقبة ذات قرون مدببة

نُشرت مؤخرا نتائج دراسة علمية على ديناصور جديد، تم اكتشاف حفريته في منطقة باتاغونيا بالأرجنتين عام 2013، وله عنق ذو أشواك كبيرة أو قرون مدببة وتوفر صورة عن أحد أنماط أو أشكال الحيوانات الأكثر إثارة للاهتمام التي كانت تعيش على الأرض.

وتوفر تلك الحفرية صورة وفكرة عن أحد أنماط الحيوانات الأكثر إثارة للاهتمام التي كانت تعيش على الأرض. وتظهر الصورة قرونا نحيفة بارزة وطويلة تخرج من عنق ديناصور من نوع باجاداسوراس برونيسبيناكس.

وقال بابلو جالينا عالم الحفريات القديمة "يظهر هذا الكشف ديناصورا جديدا ذا خصائص فريدة، حيث وجدنا جزءا كبيرا من جمجمة هذا الديناصور وبعض فقرات العنق التي تكشف بعض القرون الطويلة البارزة للأمام وهو ما يمنحها شكلا مثيرا للاهتمام جدا".

وأضاف جالينا أن الاكتشاف يسلط الضوء على جزء مهم من تاريخ الديناصورات.

وأضاف "يبلغ عمر هذا الديناصور 140 مليون عام، وهو مهم للغاية لأنه يظهر لنا جزءا من تطور تاريخ الديناصورات الذي لا نعرف عنه سوى القليل.. فالطبقات الرسوبية المتبقية منذ 140 مليون عام نادرة للغاية في العالم لذا فالاكتشاف يعد نافذة تظهر المزيد عن عائلة الديناصورات".

ويفترض الباحثون أن قرون الديناصور مغطاة بالكيراتين لتشبه كثيرا القرون الموجودة لدى الحيوانات ذات القرون على كوكب الأرض اليوم.

وكان هذا الديناصور يعيش على أكل الأعشاب ويعتقد الباحثون أنه كان يستخدم القرون للدفاع عن النفس.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG