Accessibility links

قريبا.. آيفون بلا شواحن سلكية


التقارير تشير إلى أن أبل ستتخلص من أسلاك الشحن

تخطط شركة أبل للتخلي نهائيا على أسلاك الشحن بحلول عام 2021، وفق ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وكان المحلل المعروف لدى شركة "تي أف سيكيريتيز" تشيكو مينغ كشف أن أبل تفكر فعلا في التخلي شيئا فشيئا عن أسلاك الشحن في غضون سنة، وذلك عن طريق تغريدة على صفحته في تويتر.

وقبل سنوات تداولت وسائل إعلان مختصة في التقنيات الحديثة خبرا مفاده بدء أبل في توجيه خيارات الزبائن وتعويدهم على الشحن اللاسلكي تمهيدا لتسويقها لشاحنات هواتف لاسلكية.

مينغ أشار في إحدى مداخلاته الصحفية أن أبل قررت إبقاء الشحن السلكي بمناسبة تسويقها لهاتفها الجديد آيفون 11 برو الذي صدر في 2019، إلا أنها تفكر في إدخال الشحن اللاسلكي مباشرة بعد تسويقها لهاتفها المقرر في 2020.

ما يعني أن أبل ستبدأ في تسويق آليات الشحن اللاسلكي بنهاية العام القادم أو مطلع 2021 على أقصى تقدير.

مينغ قال في هذا الصدد إن "بوسع أبل مضاعفة مبيعاتها بمنحها تجربة لاسلكية آمنة لزبائنها".

يذكر أن دراسة سابقة نقلتها صحيفة "تلغراف" أجرت سلسلة من اختبارات السلامة على أجهزة شحن آيفون مزيفة تم شراؤها في بريطانيا خلصت إلى أن 98 في المئة من أجهزة الشحن التي شملها البحث يمكن أن تتسبب في حريق أو إحداث صدمة كهربائية خطيرة.

ولا تعدّ الدراسة الأولى من نوعها، إذ أجرت منظمة تعنى بسلامة المنتجات في الولايات المتحدة، اختبارا على 400 جهاز شحن مزيف العام الماضي، ووجدت أن نسبة فشل هذه المنتجات وصلت إلى 99 في المئة.

وأشار القائمون على الاختبار إلى أن أي شخص يشتري شاحن آيفون عبر مواقع إلكترونية أو من متاجر تجزئة مستقلة غير تابعة لشركة أبل قد يعرض سلامته لخطر كبير.

وتوصي شركة أبل باستخدام ملحقات الأجهزة المرخصة منها، والتي تأتي مرفقة بشعار "صُنع لـ أيبود/ أيفون/أيباد".

وسبق أن نشرت أبل تحذيرات من أن استخدام الملحقات المزيفة قد يؤدي إلى ضرر بالأجهزة الإلكترونية، أو إمكانية تلف الكابل بسهولة، وعدم إمكانية شحن الجهاز.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG