Accessibility links

قصف صاروخي على مطار عسكري سوري


حمص

أعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أن الهجوم الصاروخي الذي استهدف مطار التيفور العسكري في ريف حمص قامت به إسرائيل، بينما رفض متحدث إسرائيلي التعليق على هذه المزاعم.

وقال المتحدث لوكالة الصحافة الفرنسية: "لا نعلق على تقارير في الإعلام الأجنبي".

تحديث: 03:27 ت غ

أفادت وسائل إعلام سورية بأن الدفاعات الجوية السورية تصدت مساء الأحد لهجوم استهدف مطار التيفور العسكري في ريف حمص.

وذكرت وكالة الأنباء السورية أنه تم "إسقاط عدد من الصواريخ"، مشيرة إلى أن "الأضرار تقتصر على الماديات".

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن "قصفا صاروخيا طال مطار التيفور ومحيطه قرب تدمر" في محافظة حمص، موضحا أنه طال "مقاتلين إيرانيين في حرم المطار".

وبالإضافة إلى الجيش السوري، يضم مطار التيفور مقاتلين إيرانيين ومن حزب الله اللبناني، وفق المرصد.

وتعرضت قاعدة التيفور مرات عدة لغارات اتهمت دمشق إسرائيل بتنفيذها، بينها ضربات صاروخية في التاسع من نيسان/أبريل أسفرت عن مقتل 14 عسكريا بينهم سبعة إيرانيين. وحملت كل من موسكو وطهران ودمشق إسرائيل مسؤولية الغارات.

واستهدف المطار أيضا في 10 شباط/فبراير الماضي، في واقعة شهدت كذلك إسقاط القوات السورية طائرة حربية إسرائيلية. وأعلنت إسرائيل آنذاك ضرب "أهداف إيرانية".

ومنذ بدء النزاع في سورية في 2011، قصفت إسرائيل مرارا أهدافا عسكرية للجيش السوري أو أخرى لحزب الله في سورية. ونادرا ما تتحدث إسرائيل عن هذه العمليات.

XS
SM
MD
LG