Accessibility links

قضية والدة أمير قطر و"قناة إسطنبول".. إردوغان يدخل على الخط


والدة أمير قطر الشيخة موزة

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن شراء رؤساء الدول قطع أراض في دول أخرى أمر طبيعي، وذلك تعليقا على تقارير تحدثت عن قيام والدة أمير قطر الشيخة موزة بشراء قطعة أرض كبيرة تطل على طريق قناة إسطنبول.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن إردوغان قوله "سمعت أقاويل عن شراء والدة أمير قطر لأرض (في تركيا)، لذا وجب توجيه السؤال للذين يصدحون بتلك الأقاويل؛ هل أخذوا (الجانب القطري) أي دعم من الدولة لشراء هكذا أرض؟ وهل هناك أي مانع قانوني لشراء والدة أمير قطر أصولا ثابتة في تركيا؟".

وأضاف إردوغان في تصريح للصحفيين من كوالالمبور:"لو جاء من يدعى جورج أو هانس مثلا، وقام بنفس الأمر، لما كنا رأينا أصوات تخرج تنتقد ذلك، فلماذا ينزعجون عندما تقوم والدة أمير قطر بذلك؟!".

وزاد إردوغان إنه في وقت سابق، "كان أمير قطر قد اشترى بالفعل أراض (في تركيا)، وأيضا كان ملك السعودية قد اشترى قطعة أرض كبيرة في عهد الرئيس الراحل توركوت أوزال".

وأشار إلى أن "هذا أمر طبيعي، فدولة مثل إسبانيا تبيع أراض لأناس ورجال أعمال ورؤساء دول من مختلف أنحاء العالم، وكذلك الأمر في الولايات المتحدة وألمانيا".

وكانت صحيفة "سوزجو" التركية المعارضة كشفت أن والدة امير قطر الشيخة موزة اشترت قطعة أرض كبيرة تطل على مشروع طريق قناة إسطنبول الجديدة.

وذكرت الصحيفة أن الشيخة موزة اشترت قطعة الأرض تقدر مساحتها بـ 4.4 هكتارافي ديسمبر 2018.

ووفقا لصحيفة أحوال التركية فقد تمت عملية الشراء عبر شركة عقارات تدعى "تريبل أم" للسياحة والتجارة، وهي شركة تملك الشيخة موزة أكثر من 45 في المئة منم أسهمها، فيما تعود ملكية نحو 31 في المئة منها لمنيرة بنت ناصر زوجة نائب رئيس الوزراء القطري السابق عبد الله بن حمد العطية.

وتضيف الصحيفة أن عملية شراء قطعة الأرض، المسجلة في بلدية إسطنبول كأرض زراعية، تمت بعد نحو 50 يوما من تأسيس الشركة العقارية.

ووفقا لتقديرات تستند إلى أسعار الأراضي في ذلك الوقت، يبلغ سعر الأرض 13 مليون ليرة (2.25 مليون دولار) وفقا لصحيفة "سوزجو" التي أشارت إلى أن القيمة الحالية للأرض تقدر بحوالي 25 مليون ليرة (4.3 مليون دولار).

ويتوقع مراقبون أن سعر قطعة الأرض، القريبة من مشروع قناة إسطنبول، سيتضاعف عدة مرات في حال انطلاق المشروع الذي يتضمن خططا عمرانية جديدة.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان عن مشروع قناة إسطنبول في عام 2011 قبل انتخابه رئيسا للوزراء لولاية ثالثة ، لكن حكومته لم تشرع في مشروع الممر المائي الاصطناعي حتى الآن.

وقناة إسطنبول هي مشروع يتضمن إنشاء قناة مائية بطول 45 كيلومترا، تربط بحر مرمرة بالبحر الأسود في الشق الأوربي من إسطنبول، وتهدف الحكومة التركية من خلالها للتخفيف من حركة السفن في مضيق البوسفور.

وتعارض أحزاب المعارضة التركية إنشاء مشروع قناة اسطنبول بشدة بحجة عدم وجود جدوى اقتصادية منها عدى تحقيق مكاسب سيجنيها المقاولون المقربون من حكومة إردوغان.

XS
SM
MD
LG