Accessibility links

"قلب تونس" يجدد طلب تأجيل الانتخابات الرئاسية


من مؤتمر صحفي لحزب قلب تونس

جدد حزب قلب تونس الذي يتزعمه المرشح لانتخابات الرئاسة نبيل القروي طلبه بتأجيل موعد الدور الثاني من الانتخابات المقرر الأحد 13 من أكتوبر الجاري.

وقال القيادي في "قلب تونس" حاتم المليكي إن حزبه "يدعو لتأجيل الدور الثاني لأسبوع آخر، بما يضمن للتونسيين حرية الاختيار، ويكفل حق المرشحين في القيام بحملة انتخابية بما تقتضيه من الأنشطة الحزبية".

وفي تصريح لوكالة تونس للأنباء، عبر المليكي عن أمله في تفاعل الهيئة المنظمة للانتخابات إيجابا مع طلبهم الذين كانوا قد تقدموا به من قبل.

وأشار المليكي خلال استقباله رفقة جملة من القياديين والبرلمانيين، رئيس الحزب، نبيل القروي، أثناء مغادرته السجن إلى أنه "سيقع التشاور مع المرشح القروي بالخصوص".

وثمن بالمناسبة، إبطال قرار الإيقاف التحفظي والإفراج عن رئيس الحزب المرشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية، نبيل القروي.

واعتبر المليكي قرار الإفراج عن القروي "خطوة في الطريق الصحيح"، بعد أن طالب الجميع بالإفراج عنه "ضمانا لعملية انتخابية حرة وشفافة".

المليكي أكد في السياق أن "المطلوب الآن هو إعادة وضع تونس على السكة وعلى مسارها في الدور الثاني للانتخابات الرئاسية"، وفق تعبيره.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG