Accessibility links

قلق دولي من 'الاستخدام المفرط' للقوة بالسودان


المفوضة العليا لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة ميشال باشليه

قالت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليه يوم الثلاثاء، إن السلطات السودانية "تتحمل مسؤولية كاملة" لحماية المتظاهرين، وسط أنباء عن مقتل 70 شخصا في المواجهات الأخيرة المناهضة للحكومة.

ونقلت رافينا شمداساني المتحدثة باسم المفوضة السامية "قلق السيدة باشليه الشديد من استخدام قوات الأمن السودانية للقوة المفرطة"، مضيفة أن مكتبها وثق "العديد من عمليات القتل" منذ تدهور الوضع في السودان.

وقالت السيدة شمداساني "من الواضح أن الكثير من الناس قد ماتوا"، مشيرة إلى مدى صعوبة التحقق من الأرقام، أو من المسؤول، حيث يبدو أن أطرافا مختلفة من قوات الأمن في البلاد "تتخذ جوانب مختلفة".

وأضافت شمداساني "كنا على اتصال بالسلطات ودعوا مكتبنا فعليا للزيارة ونجري مناقشات معهم حول هذا الأمر".

ودعت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليه الحكومة السودانية وقوات الأمن إلى "ضمان احترام حق (الشعب) في التجمع السلمي والتعبير .... وإجراء حوار حقيقي لحل هذا الوضع المعقد للغاية" في السودان، حسب شمداساني.

XS
SM
MD
LG