Accessibility links

محلل: الصورة التي نشرها ترامب "سرية"


صورة لمركز الفضاء الإيراني غرد بها الرئيس ترامب

قال محلل عسكري إن صورة محطة الخميني الفضائية الإيرانية التي نشرها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، كانت مصنفة كصورة سرية من قبل وكالات الاستخبارات الأميركية، وفقا لما نقلته محطة "فوكس نيوز" الأميركية.

وكان ترامب قد نشر صورة التقطت بالقمر الصناعي، لانفجار صاروخ في المركز الفضائي في طهران، حيث وقع الحادث بالتزامن مع تحضيرات لإطلاق قمر صناعي، ما يشير إلى ثالث عملية إطلاق فاشلة تشهدها إيران هذا العام وحده.

ونفى ترامب في تغريدته علاقة الولايات المتحدة بما حصل في محطة إطلاق الصواريخ، قائلا: "الولايات المتحدة الأميركية لم يكن لها علاقة في الحادث الكارثي خلال التحضيرات الأولية لإطلاق Safir SLV" في موقع إطلاق سمينان واحد في إيران. أتمنى لإيران أفضل الأماني والحظ الجيد لتحديد ما حصل .."

وأضاف محلل عسكري لوكالة "أسوشييتد برس" الإخبارية، أن المستطيل الأسود الذي يظهر في الجانب الأيسر العلوي من الصورة قد أخفى التصنيف الاستخباراتي لها.

ولم يقر المسؤولون الإيرانيون أو وسائل إعلام رسمية في إيران، على الفور بالواقعة التي شهدها مركز الفضاء الواقع بمحافظة سمنان.

واقترح محللون أن الصورة قد التقطت بواسطة قمر صناعي أميركي للتجسس مرّ فوق المنطقة، وفقا لموقع "فوكس نيوز".

وكان مسؤول أمريكي بالبنتاغون قد صرح لشبكة CNBC، أن الصورة قد التقطت ضمن اجتماع استخباراتي مع الرئيس الجمعة.

وبينما قال خبراء إن الصورة لم تكن مخصصة للعرض أمام الرأي العام، فإن ترامب أكد لمراسلين على حقه في عرض الصور.

وأضاف ترامب، "كانت لدينا صورة وقمت بنشرها، ولدي الحق المطلق في القيام بذلك."

لكن تاريخ إيران في إطلاق الصواريخ معروف بفشله المتكرر، إذ ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" بمقال نشر في فبراير، نقلت فيه عن أحد المسؤولين الأميركيين قوله إن 67 في المئة من تجارب الفضاء الإيرانية، والتي تتضمن إطلاق أجسام في المدار حول الأرض، باءت بالفشل خلال العقد الماضي.

XS
SM
MD
LG