Accessibility links

رينو تعين رئيسا بديلا لغصن


كارلوس غصن

أعلنت شركة رينو الفرنسية الخميس تعيين تييري بولوريه رئيسا تنفيذيا جديدا وجان-دومينيك سينار رئيسا لمجلس إدارتها في المنصبين اللذين كان يشغلهما رئيسها السابق كارلوس غصن الموقوف في طوكيو منذ أكثر من شهرين بشبهة مخالفات مالية.

وسيمثل سينار رينو في تحالفها الثلاثي القوي مع نيسان وميستوبيشي اليابانيتين، بحسب بيان للشركة الفرنسية.

تييري بولوريه (يمين) وجان-دومينيك سينار (يسار)
تييري بولوريه (يمين) وجان-دومينيك سينار (يسار)

وأعلن وزير الاقتصاد والمال الفرنسي برونو لومير في وقت سابق الخميس استقالة غصن.

ورحب رئيس شركة نيسان هيروتو سايكاوا بتعيين قيادة جديدة لمجموعة رينو وعبر عن الأمل في فتح "فصل جديد" من العلاقات بين الشريكين.

وقال سايكاوا للصحافيين "هناك مرحلة كبيرة أمامنا. إننا نبدأ فصلا جديدا. لذا أرحب بهذه القيادة الجديدة لرينو".

وحتى توقيفه في 19 تشرين الثاني/نوفمبر، كان غصن رئيسا لمجلس إدارة رينو ومديرها العام، ورئيسا لتحالف رينو-نيسان-ميستوبيشي ورئيس مجلسي إدارتي نيسان وميتسوبيشي موتورز.

وتتهم النيابة اليابانية غصن بعدم الإفصاح عن جزء كبير من دخله في بيانات رسمية قدمها للمساهمين بين عامي 2010 و2018، في محاولة على ما يبدو لتجنب الشبهات بأنه كان يتلقى أجرا زائدا.

XS
SM
MD
LG