Accessibility links

"كرات حديدية".. الجيش العراقي يعلن جرح متظاهرين في الوثبة


جنود في الجيش العراقي يسدون مدخلا خلال حظر للتجول في بغداد بتاريخ 3 أكتوبر 2019

بعد صمته طويلا، أعلن الجيش العراقي، الأربعاء، عن إصابة أربعة أشخاص في صفوف المتظاهرين في "ساحة الوثبة" وسط العاصمة بغداد بـ"كرات حديدية"، دون أن يذكر مصدرها.

وقالت "قيادة عمليات بغداد" التابعة للجيش، في بيان عممته وكالة الأنباء العراقية، إن أربعة أشخاص أصيبوا في "ساحة الوثبة" بـ"كرات حديدية"، وأضافت أن أحد منتسبي الفوج الثاني لحفظ القانون (شرطي)، أصيب أيضاً بنفس الطريقة، دون مزيد من التفاصيل.

وخلال اليومين الماضيين، ذكر مراسل "الحرة"، أن عشرات المحتجين أصيبوا بجروح، وقتل متظاهر، جراء تعرضهم للطعن بالسكاكين والضرب بالهراوات، من قبل ميليشيات الصدر، المعروفة باسم "القبعات الزرق".

وصمت بيان الجيش عن الاعتداءات المسلحة لميليشيات الصدر، ضد المتظاهرين، لكن نشطاء في الحراك، قالوا لموقع "الحرة" ان اعتداءاتهم ضد المتظاهرين ما تزال مستمرة، ووصلت إلى حد استعمال الرصاص لتفريق المحتجين السلميين.

ويطالب المحتجون برئيس وزراء مستقل نزيه لم يتقلد مناصب سياسية سابقا، بعيد عن التبعية للأحزاب ولدول أخرى، فضلا عن رحيل ومحاسبة كل النخبة السياسية المتهمة بالفساد وهدر أموال الدولة، والتي تحكم منذ إسقاط نظام صدام حسين، عام 2003.

ويشهد العراق احتجاجات غير مسبوقة، منذ مستهل أكتوبر 2019، تخللتها أعمال عنف خلفت أكثر من 600 قتيل، وفق الرئيس العراقي برهم صالح.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG