Accessibility links

لأسباب سياسية.. إغلاق مطعم كوري شمالي في الإمارات


يتشبه في أنه مصدر لجني الدولارات للنظام الحاكم في كوريا الشمالية

نقلت وكالة أنباء كوريا الجنوبية "يونهاب"، السبت، عن مصادر إماراتية قولها إن مطعمًا تديره كوريا الشمالية في أبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة قد توقف عن العمل قبل الموعد النهائي الذي يقترب من تنفيذ عقوبات الأمم المتحدة ضد بيونغ يانغ.

ووفقا للوكالة، كان مطعم "أوكريو غوان" مفتوحًا في وقت مبكر من هذا الشهر، لكن يُعتقد أنه أجبر على الإغلاق من قبل حكومة الإمارات قبل الموعد النهائي.

ونقلت الوكالة عن أحد مصادرها قوله إن حكومة الإمارات لم تجدد رخصة المطعم التجارية وتأشيرات عماله.

وأكد مسؤول في فندق جراند ميلينيوم الوحدة بأبو ظبي، حيث يتواجد المطعم، إغلاقه في الأيام القليلة الماضية لكنه أوضح أنه لا يعرف ما إذا كان تعليقًا مؤقتًا أم نهائيا.

وفي مارس الماضي، توقف فرع لمطعم أوكريو في دبي عن العمل وبقي فرع أبو ظبي الوحيد في الشرق الأوسط.

ووفقا للوكالة، فإن المطعم، يعتبر علامة تجارية رئيسية لمطعم يقع مقره الرئيسي في بيونغ يانغ، ويعتبر أحد مصدري الدولار للنظام الحاكم في كوريا الشمالية.

وفي خطوة للحد من تدفق العملات الأجنبية إلى نظام بيونغ يانغ، أوصت العقوبات التي اعتمدها مجلس الأمن الدولي في 22 ديسمبر 2017، جميع البلدان الأعضاء بترحيل عمال كوريا الشمالية إلى وطنهم.

ومنح المجلس عامين لتنفيذ هذا الإجراء بالكامل، وينتهي الموعد النهائي يوم الأحد.

وينتظر من الدول تقديم تقرير حول تنفيذه إلى المجلس بحلول 22 مارس من العام المقبل.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG