Accessibility links

لأنه تلفظ بكلمة "سلمية".. معلمة تهدد طفلا بقطع أذنه في فيديو


لقطة من الفيديو

معلمة، أو ربما هي مديرة المدرسة، لا ندري. نراها في الفيديو تدخل بعصبية إلى غرفة الدرس حيث يتكدس تلاميذ صغار على مقاعدهم، لتبحث عن طفل بلغها أنه تلفظ بكلمة "سلمية".

تمسك الطفل من أذنه وتحاول جره، وعندما لا يتحرك تهدده بقطع أذنه. "اطلع لا أجيب أذنك بإيدي"، تقول للطفل بلهجة عراقية واضحة، "السلمية مالت من؟" تضيف بنبرة معنفة، دون أن تدع أذن الطفل تفارق قبضتها، ويختفيان معا خارج الغرفة.

لم يوضح ناشر الفيديو على فيسبوك، مكان الحادث أو زمانه، ربما فكر أن لـ"سلمية" دلالات كافية.

شاهد الفيديو

ويشهد العراق منذ الأول من أكتوبر احتجاجات في بغداد وعدد من المحافظات الجنوبية تطالب بالقضاء على الفساد ورحيل النخبة الحاكمة.

وسقط مئات القتلى وآلاف الجرحى جراء استخدام القوات العراقية القوة المفرطة ضد المتظاهرين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG