Accessibility links

"لا مثيل له".. بوتين يتباهى بسلاح يقتل صانعيه


وعد بوتين بأن موسكو "ستحسن" السلاح

تباهي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بصنع "سلاح لا مثيل له في العالم" رغم مقتل العلماء الذين أشرفوا على التجربة في انفجار وحالة الهلع الكبير الذي ساد شمال البلاد خوفا من النشاط الاشعاعي.

وخلال حفل أقامه الكرملين لتكريم العلماء السبعة الذين قتلوا خلال التجربة، أكد بوتين لأراملهم أن أزواجهن لم يمتن عبثا.

وقال بوتين في تصريحات نقلها التلفزيون الروسي الجمعة "مجرد حيازتنا لهذه التكنولوجيا الفريدة أهم ضمانة للسلام على الأرض".

وأعلن بوتين خلال الحفل "نتحدث عن الأفكار التقنية والحلول الأكثر تطورا وعن سلاح لا مثيل له في العالم".

يذكر أنه في الثامن من أغسطس الماضي لقي خمسة عمال نوويين مصرعهم في انفجار بقاعدة إطلاق صواريخ بالقرب من هذه المنطقة خلال تجربة قالت موسكو إنها "ذات طابع نووي".

وقد أصيب اثنان من الجرحى نتيجة إصابتهم بإشعاعات ناتجة عن الانفجار.

وربط خبراء غربيون الانفجار في موقع تجارب نيونوكسا باختبار صاروخ عابر برأس نووي تسعى موسكو لحيازته هو 9 أم 730 "بوريفيستنيك". ولم تؤكد موسكو أبدا أن الحادث ناجم عن تجربة هذا الصاروخ.

وذكرت تقارير غربية أن مستويات الإشعاع في المدن القريبة من المنطقة التي شهدت الإنفجار، شهدت ارتفاعا.

XS
SM
MD
LG