Accessibility links

مع اشتداد الحرائق.. كاليفورنيا تعلن حالة الطوارئ


رجل أطفاء يعملون على إخماد حريق شب في منزل في هيلدزبيرغ بولاية كاليفورنيا بتاريخ 27 أكتوبر 2019

واصل آلاف رجال الإطفاء عملهم حتى صباح الاثنين لمكافحة الحرائق الهائلة التي اجتاحت منطقة سونوما الشهيرة بصناعة النبيذ شمال كاليفورنيا.

ويتعرض نحو 80 ألف مبنى ومنشأة للتهديد بحسب السلطات المحلية. وقال مسؤولو الإطفاء إنهم لا يتوقعون احتواء الحرائق قبل 7نوفمبر.

وأعلن حاكم ولاية كاليفورنيا حالة الطوارئ في جميع أنحاء الولاية الأحد مع انتشار النيران على مساحة تزيد عن 14 ألف هكتار ما أجبر السكان على الفرار.

وفي لوس أنجلوس أصدرت إدارة الإطفاء المحلية أوامر إخلاء إلزامية بعد اندلاع حريق غربي طريق سريع بالقرب من متحف "غيتي".

ودمرت الحرائق عشرات المنازل وكروم العنب ومن بينها مزرعة انتاج نبيذ "سودا روك" الشهيرة التي يعود تاريخها إلى 150 عاما.

وتم إخلاء مستشفيين على الأقل في سانتا روزا ونقل المرضى إلى مرافق أخرى.

ويتوقع خبراء الأرصاد أن تتواصل هذه الرياح التي صدر تحذير بأعلى المستويات بشأنها حتى صباح الاثنين.

وصدرت الأوامر لنحو 180 ألف شخص بالاخلاء الإجباري، بما في ذلك في أجزاء من سانتا روزا وجزء كبير من مقاطعة سونوما حتى المحيط الهادئ.

واندلعت الحرائق التي تعتبر الأكثر تدميرا في كاليفورنيا هذا العام، الأربعاء وانتشرت بسرعة بسبب قوة الرياح التي وصلت سرعتها إلى نحو 145 كلم في الساعة. وبحلول صباح الاثنين لم يتم احتواء سوى 5 في المئة من الحريق.

وبحلول مساء السبت، دمر 77 مبنى بينها 31 بناء سكنيا جراء الحرائق بينما استدعي أكثر من 2800 اطفائي إلى المكان، بحسب المتحدث باسم جهاز الغابات والحماية من الحرائق في كاليفورنيا جوناثان كوكس.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG