Accessibility links

للمرة الأولى.. اجتماعات الحكومة العراقية خارج المنطقة الخضراء


عادل عبد المهدي يترأس جلسة مجلس الوزراء العراقي الأولى

عقدت الحكومة العراقية الخميس أول جلسة لمجلس الوزراء خارج المنطقة الخضراء العالية التحصين في بغداد للمرة الأولى منذ عام 2003.

وبدأ رئيس الوزراء العراقي الجديد عادل عبد المهدي نقل مكاتبه من المنطقة الخضراء قائلا إنه يريد تقريب حكومته من الشعب.

وعقد عبد المهدي أول مؤتمر صحافي له في مجمع حكومي تم إصلاحه مؤخرا ويقع مقابل محطة السكة الحديد المركزية في منطقة العلاوي وسط بغداد.

ويبعد الموقع الجديد عن المنطقة الخضراء حوالي ثلاثة كيلومترات، وكان يضم في زمن النظام السابق مكاتب للبرلمان العراقي.

وتسيطر قوات الأمن العراقية بشكل محكم على مداخل ومخارج المبنى، فيما تقوم عربات مدرعة بحراسة البوابة الرئيسية.

وقال عبد المهدي في أول مؤتمر صحافي له بعد عقد جلسة مجلس الوزراء الخميس "نريد أن نعتبر العراق كله منطقة خضراء".

وأضاف أن "المسؤول ليس بمعزل عن الشعب العراقي. إذا كان هناك أمن بالمنطقة الخضراء يكون أمن بكل العراق، إذا كان هناك جمال بالمنطقة الخضراء، يكون جمال بكل العراق".

وكان البرلمان العراقي منح الثقة الأربعاء لـ 14 وزيرا من أصل 22 في حكومة عبد المهدي، على أن يلتئم مجددا في السادس من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل لإكمال التصويت على باقي الكابينة الحكومية.

XS
SM
MD
LG