Accessibility links

لماذا طلب مؤسس "تسلا" من متابعيه حذف فيسبوك؟


إيلون ماسك وسيارته تسلا

دعا إيلون ماسك مؤسس شركة تسلا متابعيه على تويتر إلى حذف حساباتهم من شبكة فيسبوك الذي وصفه بأنه "كسيح".

وجاءت تغريدة ماسك ردا على تغريدة من الممثل الكوميدي ساشا بارون كوهين، والتي وضع فيها صورة لمارك زوكبيرغ في هيئة تمثال لإمبراطور، وقال فيها "إننا لا نسمح لشخص واحد بالتحكم بالمياه لـ 2.5 مليار شخص، ولا نسمح لشخص واحد بالتحكم بالكهرباء لـ 2.5 مليار شخص، لماذا نسمح لشخص بالتحكم بمعلومات 2.5 مليار شخص؟".

وأضاف أن على شركة فيسبوك أن تكون منظمة من قبل الحكومات وليس من قبل إمبراطور.

وهذا ليس أول هجوم من ماسك على فيسبوك، إذ أنه كان قد حذف حسابات تسلا وسبيس إكس من شبكة فيسبوك، وذلك في أعقاب فضيحة كامبريج أنتالتيكا.

وكانت المفوضية الفيدرالية الأميركية للتجارة قد غرمت فيسبوك خمسة مليارات دولار بسبب انتهاك الخصوصية أواخر العام الماضي.

وحققت المفوضية في ادعاءات الاستخدام غير المناسب ومشاركة معلومات 87 مليون مستخدم مع شركة الاستشارات السياسية البريطانية وتجميع البيانات "كامبريدج أناليتيكا".

XS
SM
MD
LG