Accessibility links

ليبيا سلمت بريطانيا شقيق منفذ هجوم مانشستر 


هجوم مانشستر أسفر عن مقتل وإصابة العشرات - أرشيفية

نقلت وكالة فرانس برس عن مصدر أمني ليبي قوله إن ليبيا سلمت، الأربعاء، بريطانيا شقيق منفذ الهجوم الانتحاري في مانشستر في 2017، الذي تم توقيفه في طرابلس بعد أيام على الاعتداء.

وقال أحمد بن سالم الناطق باسم قوة الردع، المجموعة المسلحة التي كانت تحتجز المتهم وتقوم بمهام الشرطة في العاصمة الليبية، إن "هاشم عابدي في الطائرة الآن في طريقه إلى بريطانيا".

وأوضح أن الجهات المختصة في ليبيا سلمت عابدي "إلى مكتب السفارة البريطانية في مطار معيتيقة (بالقرب من طرابلس) بموجب قرار من القضاء البريطاني وبطلب من السلطات البريطانية".

وهاشم عابدي هو شقيق سلمان عابدي الانتحاري الذي فجر نفسه خلال حفل للمغنية الأميركية أريانا غراندي بمدينة مانشستر في مايو 2017، ما أسفر عن مقتل 22 شخصا وإصابة العشرات بجروح.

وكانت تقارير سابقة قالت إن عابدي، كانت قد أنقذته البحرية البريطانية خلال الحرب الأهلية في ليبيا قبل ثلاثة أعوام من هجومه.

وذكرت الصحيفة أن الاعتقاد السائد هو أن سلمان عبيدي، وهو ابن لأبوين ليبيين، كان يقضي عطلة في ليبيا في أغسطس 2014 عندما اندلع القتال وعرض مسؤولون بريطانيون إجلاء المواطنين البريطانيين.

وقالت إن عبيدي وشقيقه الأصغر هاشم كانا بين نحو 1000 مواطن بريطاني نقلتهم السفينة "إنتربرايز" من الساحل الليبي إلى مالطا للسفر جوا إلى بريطانيا في أغسطس 2014.

وكان هجوم مانشستر الأعنف بين خمس هجمات شنها متشددون في بريطانيا عام 2017 وأودت بحياة 36 شخصا.

XS
SM
MD
LG