Accessibility links

"قوات تصل ميناء الجزائر".. صحيفة ترد على تغريدة الجيش التركي


صحيفة النهار الجزائرية المقربة من السلطات ترد على تغريدة وزارة الدفاع التركية

تغريدة لوزارة الدفاع التركية، دفعت صحيفة جزائرية مقربة من السلطة، إلى تقصي محتواها، خاصة في ظل تصاعد وتيرة المعارك في الجارة الشرقية ليبيا.

وكانت صحيفة النهار الجزائرية المقربة من السلطات، قد نشرت خبرا الاثنين، تنفي فيه وجود قوات بحرية تركية في ميناء الجزائر، بعد تغريدة نشرت على حساب وزارة الدفاع التركية يوم 29 ديسمبر.

وأضافت الصحيفة "تم التحقق من عدم وجود أي فرقاطة للبحرية التركية بميناء الجزائر، على عكس ما روجت له أمس وزارة الدفاع التركية في بيان لها."

وكانت وزارة الدفاع التركية قد نشرت تغريدة السبت، قالت فيها "مجموعة المهام البحرية التركية التي تتكون من فرقاطاتنا TCG GÖKSU و TCG GÖKOVA، تنتقل إلى إلى ميناء الجزائر، لتقديم الدعم المرتبط بعملية الناتو البحرية Sea Guardian، وذلك بعد تنفيذ تدريب مع الفرقاطة الإيطالية زفيرو".

وأعربت الصحيفة الجزائرية عن تعجبها إزاء نشر هذه التغريدة، معلقة عليها بأن الأمر "يطرح أكثر من تساؤل حول بيان وزارة الدفاع التركية.

يذكر أن أردوغان قد زار تونس، الأربعاء، حيث قابل رئيس الدولة قيس سعيد، وقد أصدرت الرئاسة التونسية بيانا عقب الزيارة قالت فيه إن تونس "لن تقبل بأن تكون عضوا في أي تحالف أو اصطفاف على الإطلاق"، في إشارة إلى ما يحدث في ليبيا.

وجاء بيان الرئاسة التونسية ردا على تصريح أردوغان، الخميس، الذي ذكر فيه وجود اتفاق مع سعيد لدعم حكومة الوفاق برئاسة فايز السراج، والتي تواجه هجوما تشنه قوات المشير خليفة حفتر سعيا للسيطرة على العاصمة طرابلس.

XS
SM
MD
LG