Accessibility links

مئات الفئران و 4.5 مليون دولار لمعرفة علاقة الضغوط الحياتية بالشيخوخة


ويأمل الباحثون معرفة كيف تؤثر هذه الضغوط على الجهاز المناعي.

مولت معاهد الصحة الوطنية الأميركية بـ 4.5 مليون دولار فريق علماء لإجراء دراسة عن تأثير الضغوط الحياتية على جهاز المناعة وفي الشيخوخة.

وتغطي المنحة التي تسلمها رئيس قسم جامعة أريزونا ودكتور المناعة الشهير جانكو نيكوليش زوميش إجراء بحوث خلال عقد من الزمن، حسب ما نقل موقع "توكسون" الأميركي.

وسيقوم الباحثون بدراسة كيفية تأثير الضغوط المرضية والنفسانية والجسدية الشائعة على مناعة الشخص وعمره وعملية الشيخوخة.

ووفقا للموقع، سيتم استخدام 200 فأر كل عام في البحث، منها فئران محلية مع فئران المختبرات لجعل الدراسة واقعية.

وقال زوميش، إن فئران المختبرات تعد "نظيفة جدا" و"مساكنها نظيفة" ولا تعاني من التهابات، كما أنها لا تعاني من أي إجهاد في الحياة، مثل الهروب من القطط أو الثعابين.

وأضاف "فيما فئران البرية تشبه الإنسان إذ تعاني من الأمراض بشكل طبيعي، وتنقل الجراثيم والعدوى إلى بعضها البعض تماما كالإنسان".

وسيتم، حسب زوميش، في مرحلة لاحقة إزالة الفئران البرية من الدراسة، ويكتفي الباحثون بفئران المختبر، التي ستكون قد أصيبت بالميكروبات الطبيعية بسبب الاختلاط، وسيكون هذا محور المشروع.

وقد يتم حقن الفئران بهرمونات الإجهاد، لمحاكاة الإجهاد في الحياة الحقيقية، ما سيجعل فئران المختبرات مثل الفئران البرية.

ويأمل الباحثون معرفة كيف تؤثر هذه الضغوط على الجهاز المناعي للفئران مع مرور الوقت.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG