Accessibility links

مارادونا يدعم موراليس ويدين "انقلابا منظما في بوليفيا"


مارادونا برفقة الرئيس البوليفي في صورة التقطت عام 2008 نشرها لاعب كرة القدم عبر صفحته على انستغرام

عبر أسطورة كرة القدم الأرجنيتي دييغو مارادونا، الاثنين، عن دعمه للرئيس البوليفي السابق إيفو موراليس، الذي استقال من منصبه الأحد، مدينا "انقلابا منظما في بوليفيا".

ونشر مارادونا على صفحته الرسمية على انستغرام صورة له مع موراليس التقطت عام 2008 وعلق عليها قائلا: "يؤسفني الانقلاب الذي حصل في بوليفيا، خاصة للشعب البوليفي، ولإيفو موراليس، هو شخص متواضع كان يعمل دائما لصالح الناس الأشد فقرا".

ولطالما عُرف عن مارادونا دعمه للكثير من الساسة في الماضي مثل الرئيسين الراحلين الكوبي الراحل فيدال كاسترو والفنزويلي هوغو تشافيز.

وكان مارادونا الذي يعمل حاليا كمدرب لنادي جيمناسيا لا بلاتا الأرجنتيني، قد ساند عام 2008 المنتخب الوطني البوليفي الذي ادعى حقه في اللعب على أرضه في عاصمته لاباز التي تقع على ارتفاع 3600 متر.

في رسالة حديثة، هنأ مارادونا موراليس على فوزه في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية البوليفية، التي طعنت فيها المعارضة.

واستقال موراليس الموجود على رأس السلطة منذ عام 2006 من الرئاسة، الأحد، تحت ضغط من الجيش والمظاهرات العنيفة من قبل خصومه، في خضم الأزمة الناجمة عن إعادة انتخابه المثيرة للجدل.

ومنحت المكسيك حق اللجوء السياسي الاثنين لموراليس بناء على طلبه، لاعتباره أن حياته في باتت خطر في بلده.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG