Accessibility links

متهمة كافناه تريد تحقيقا يجريه 'أف بي آي'


مرشح الرئيس دونالد ترامب لعضوية المحكمة العليا القاضي بريت كافناه

طلبت الأستاذة الجامعية التي تتهم مرشح الرئيس دونالد ترامب لعضوية المحكمة العليا القاضي بريت كافناه أن يجري مكتب التحقيقات الفيدرالي (أف بي آي) تحقيقا في الوقائع التي أوردتها قبل أن تمثل أمام مجلس الشيوخ.

وجاء طلب كريستين بلاسي فورد (51 عاما) في رسالة قدمها محاموها إلى رئيس اللجنة القضائية في المجلس السيناتور الجمهوري تشاك غراسلي.

وقال محاموها: "بينما انقلبت حياتها، قمتم أنتم وطاقمكم بتحديد موعد لجلسة علنية لتدلي بشهادة على الطاولة نفسها مع القاضي كافناه أمام نحو 20 سيناتورا عبر التلفزيون الوطني لتعيش مجددا هذا الفصل المؤثر والقاسي".

وأضافوا أن موكلتهم "استهدفت بمضايقات شرسة" منذ أن أصبح اسمها معروفا.

وكان غراسلي قد أعلن الاثنين أن اللجنة ستعقد في 24 أيلول/سبتمبر الجاري جلسة علنية تستمع خلالها إلى كافناه والأستاذة الجامعية، التي تتهمه بالاعتداء جنسيا عليها في مطلع الثمانينيات حين كانا مراهقين.

كافناه يواجه اتهامات بالتحرش الجنسي

وهذه الخطوة تعني أن الجلسة التي كان مقررا أن تعقدها اللجنة الخميس للتصويت على تعيين كافناه قد تأجلت إلى ما بعد انتهائها من استجوابهما.

XS
SM
MD
LG