Accessibility links

محاولة طمس الأديان في الصين تابع.. دعوات أميركية للإفراج عن قس مسجون


السلطات الصينية أوقفت أكثر من مئة شخص من أتباع الكنيسة نفسها

دعت الولايات المتحدة الصين إلى الإفراج عن وانغ يي، القس في الكنيسة البروتستانية غير الرسمية الذي كان قد حكم عليه بالسجن تسع سنوات بتهمة "التحريض على القيام بأنشطة هدامة".

وكتب وزير الخارجية مايك بومبيو على تويتر "أشعر بالقلق من أن القس وانغ يي راعي كنيسة ايرلي رين (مطر الخريف) في شنغدو، حوكم سراً وحُكم عليه بالسجن تسع سنوات بتهمة ملفقة"، وتابع: "على بكين الإفراج عنه ووضع حد لقمعها المتزايد للمسيحيين وجميع أفراد المجموعات الدينية الأخرى".

من جهتها، وصفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغان اورتيغوس اعتقال وانغ بأنه: "مثال آخر على تكثيف بكين لقمع المسيحيين الصينيين وأفراد مجموعات دينية أخرى".

وبحسب منظمة "هيومن رايتس ووتش" فإن السلطات الصينية أوقفت أكثر من مئة شخص من أتباع الكنيسة نفسها في الوقت نفسه الذي احتجز فيه القس. وتضم رعيته أكثر من 500 شخص.

وأشارت منظمة العفو الدولية، إن هذه الرعية هي إحدى أكبر الكنائس السرية في الصين التي يجتمع أتباعها في بيوت بعضهم.

وتمارس الصين منذ سنوات سياسات لمحاولة طمس الأديان وإضفاء طابع صيني شيوعي على جميع السكان.

وكان القس الموقوف كتب في 8 ديسمبر، عشية القبض عليه، على صفحة كنيسته على فيسبوك "يمكن للحزب أن يزدهر لبعض الوقت، لكن ذلك لن يدوم للأبد".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG