Accessibility links

محتجون يمزقون صورة سليماني في طهران ووكالة إيرانية تعترف


ناشطون ايرانيون تداولوا صورة ممزقة لقاسم سليماني خلال احتجاجات في طهران

قال ناشطون إيرانيون السبت إن محتجين غاضبين مزقوا صورة لقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني في طهران، وذلك بعد نحو أسبوع على مقتله في ضربة جوية قرب مطار بغداد.

ونشر ناشطون صورة سليماني التي قالوا إنها كانت معلقة في أحد أحياء طهران وتظهر وهي ممزقة.

ووقع الحادثة بالتزامن مع خروج مئات الإيرانيين في تظاهرات احتجاجية للتنديد بإسقاط الحرس الثوري الإيراني طائرة ركاب أوكرانية فوق سماء طهران الأربعاء الماضي.

وردد المتظاهرون شعارات منددة بالنظام الإيراني والمرشد الأعلى علي خامنئي والحرس الثوري.

وأظهرت لقطات مصورة على تويتر مئات الأشخاص أمام جامعة أمير كبير في طهران وهم يهتفون "إرحل إرحل أيها الزعيم الأعلى (خامنئي)".

وفي خطوة نادرة أقرت وكالة أنباء فارس شبه الحكومية بحادثة تمزيق صورة سليماني وبخروج التظاهرات المناهضة للنظام.

وبعد أيام من الإنكار، نقل التلفزيون الإيراني الرسمي السبت بيانا عسكريا جاء فيه أن إيران أسقطت "عن غير قصد" الطائرة الأوكرانية بعد دقائق من مغادرتها المطار، وبرر ذلك بحدوث "خطأ بشري".

لكن رغم هذا الاعتراف، أصرت إيران على المراوغة، فوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف كتب على تويتر أن تحطمها نجم عن خطأ بشري و"النزعة الأميركية للمغامرة".

وتحطمت طائرة الرحلة "بي إس 752" التابعة للخطوط الأوكرانية الدولية ليل الأربعاء غرب طهران، بعيد إقلاعها. وأسفر تحطمها عن مقتل جميع ركابها الـ176، معظمهم من الإيرانيين الكنديين ولكن أيضا بينهم أفغان وبريطانيون وسويديون وأوكرانيون.

XS
SM
MD
LG