Accessibility links

محكمة أميركية ترفض دعوى تتهم فيسبوك بمساعدة حماس


مدخل مقر فيسبوك في مينلو بارك

رفضت محكمة أميركية الأربعاء استئنافا قدمه ضحايا أميركيون لهجمات شنتها حركة حماس في إسرائيل، وسعوا خلاله إلى تحميل شركة فيسبوك مسؤولية توفير منصة للتواصل الاجتماعي للحركة كي تنشر أهدافها.

وقالت محكمة استئناف الدائرة الأميركية الثانية في مانهاتن إن قانون الاتصالات الصادر عام 1996 لتنظيم محتوى الإنترنت يحمي فيسبوك من المسؤولية.

وطالب المدعون في الأساس بتعويضات قدرها ثلاثة مليارات دولار من فيسبوك لسماحها لحماس باستخدام منصتها للتشجيع على الهجمات الإرهابية في إسرائيل والاحتفاء بالهجمات الناجحة ودعم العنف بشكل عام تجاه ذلك البلد.

وتضمنت دعواهم هجمات لحماس ضد خمسة أميركيين، أربعة منهم لقوا حتفهم، في إسرائيل من 2014 إلى 2016.

ولم يرد محامو المدعين على طلبات للتعليق، ولم ترد كذلك فيسبوك ولا محاموها على طلبات مماثلة.

ويعد الحكم انتكاسة جديدة للجهود الرامية لتحميل شركات مثل فيسبوك وتويتر المسؤولية عن التقاعس عن مراقبة خطابات المستخدمين على الإنترنت بصورة أفضل.

وتصنف وزارة الخارجية الأميركية حماس منظمة إرهابية أجنبية منذ عام 1997.

XS
SM
MD
LG