Accessibility links

محكمة أميركية تساند طلابا مسلمين


طلاب أميركيون مسلمون

رفضت قاضية فدرالية أميركية الثلاثاء التماسا تقدمت به مجموعة أولياء طلاب في مدارس مدينة سان دييغو بولاية كاليفورنيا ضد مبادرة لمواجهة التنمر بحق طلاب مسلمين.

القاضية سينثيا باشانت قالت إن ليس بإمكانها أن تصرح بـ "تدبير استثنائي" يقضي بمنع إدارة المدارس في المدينة من تطبيق المبادرة.

وكانت مجموعة "مواطنون من أجل المساواة في التعليم" طلبت من باشانت في شباط/فبراير منع إدارة المدارس من تنفيذ المبادرة التي قالوا إنها ترقى لكونها "مخططا تمييزيا" على أساس الدين وتمثل انتهاكا للحقوق المدنية للطلاب من أتباع الديانات والمعتقدات الأخرى.

المجموعة قالت في دعواها إن الإدارة أوردت حالات تنمر غير كافية لإظهار وجود "أزمة تنمر ضد المسلمين" وإنها تعاونت بشكل غير ملائم مع مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية للخروج بهذه المبادرة.

وكانت الإدارة قالت في وقت سابق إنها تبنت المبادرة بعد ظهور "حالات متزايدة من الإسلاموفوبيا (رهاب الإسلام) في أعقاب الحملة الانتخابية للرئيس دونالد ترامب".

وأضافت الإدارة أنها استندت إلى شهادات من طلاب مسلمين في اجتماعات مجالس إدارات المدارس قالوا إنهم تعرضوا للتنمر في مدارسهم.

ونقلت وسائل إعلام محلية أن مجالس إدارة المدارس صوتت لاتخاذ "خطوات عمل" في مبادرتها ضد الإسلاموفوبيا في نيسان/أبريل 2017 غير أن تلك الخطوات لم تنفذ بعد انتقادات لتركيزها على الإسلاموفوبيا وهو ما دفع الإدارة لمراجعة برنامجها ضد التنمر ليكون أكثر شمولا.

XS
SM
MD
LG